""حنبل" في طريقه إلى أوروبا... ولكن!

زهرة الخليج  |   29 أغسطس 2015

منذ العام الماضي، رُصدت ميزانية كبيرة لإنتاج مسلسل تاريخي يرصد حياة الإمام أحمد بن حنبل، لكنّ المكان كان عائقاً أمام الشركة المنتجة، بخاصة أنّ أماكن التصوير تقلّصت جداً في سوريا، ومنها مدينة تدمر الصحراوية التي احتلها "داعش". هذا الأمر أجبر القائمين على العمل على تأجيله حتى إيجاد المكان المناسب..

وبعد رحلة بحث طويلة، رفضت دول عربية عدة استقبال العمل بسبب الحظر المفروض على السوريين إبان الحرب الدائرة في بلدهم، قبل أن يقع الخيار على صحراء مملكة المغرب لتكون مسرحاً للمسلسل. وبعد إتمام الإجراءات اللازمة، أصيب الممثلون والفنيون باليأس وهم ينتظرون تأشيرة الدخول منذ زمن طويل، مما أفقدهم الأمل بشكل نهائي بخاصة في ظل تلميحات تشير إلى عدم منح التأشيرة لأي مواطن سوري..

المضحك المبكي أنّ المسلسل بات في طريقه إلى أوروبا، وغالباً في إسبانيا أو إيطاليا اللتين أبدتا استعدادهما الكامل لاستضافة المسلسل السوري بكل طواقمه ومنحه التسهيلات الكاملة..

ومن المقرر أن يؤدي مهيار خضور شخصية الإمام إلى جانب عدد من نجوم الدراما السورية كقمر خلف، وسامر المصري، وسحر فوزي، وجيانا عيد، ونجاح سفكوني، وزيناتي قدسية، وقاسم ملحو، وروعة ياسين..

ويقارب العمل سيرة رابع أئمة أهل السنة والجماعة الإمام أحمد بن حنبل الشيباني بدءاً من نشأته ورحلات طلبه للعلم، ومحنته الكبرى (فتنة خلق القرآن) مع المعتزلة في عهد الخليفة العباسي "المأمون" ثم المعتصم بالله والواثق بالله، وفقهه وأصول مذاهبه حتى مرضه ووفاته. علماً أنّ.المسلسل من إخراج السوري عبد الباري أبو الخير الذي سبق أن أخرج مسلسل "الحسن والحسين"".

المزيد: نجوم سوريا في المغرب