هذا الفحص الجديد يكشف عن سرطان الثدي!

ميرا عبدربه  |   9 أكتوبر 2015
الفحص الذاتي، الفحص السريري والصورة الشعاعية من أفضل وسائل الكشف عن سرطان الثدي على الإطلاق. يُنصح بالفحص الذاتي مرة في الشهر والفحص السريري مرة كل ثلاثة أشهر والصورة الشعاعية مرة في السنة. ولكن اليوم هناك تقنية جديدة تساعد في الكشف عن سرطان الثدي وهو فحص البول. تم تطوير هذا الإختبار على أيدي علماء ألمان، وهو يساعد على كشف المرض حتى قبل مرحلة تطوره وقبل كشفه عن طريق صورة الماموغرام أو الصورة الشعاعية. فحص البول هذا يساعد في الكشف عن الخلل الذي يحدث في البول نتيجة لإنقسام الخلايا، ما يعدّ مؤشراً إلى سرطان الثدي. فعالية هذه الطريقة في الكشف عن سرطان الثدي هي 91?. هذه الدراسة التي نشرت في مجلة "بي إم سي كانسر" العلمية أجريت على 24 امرأة لا يعانين من مشاكل صحية و24 امرأة يعانين من سرطان الثدي ولم يخضعن للعلاج بعد. وتبيّن وجود اختلاف واضح في تركيبة الحمض النووي في البول لدى النساء المصابات بسرطان الثدي وأولئك السليمات. لذا يمكن أن يتحوّل فحص البول هذا الى أفضل طريقة للكشف عن سرطان الثدي. نحن في انتظار انتشاره أكثر في العالم من أجل السيطرة على هذا المرض الخطير الذي يعرّض صحة المرأة للخطر. للمزيد:

الانتصار على سرطان الثدي يبدأ بالكشف المبكر

ها قد بدأ أكتوبر… متى ستخضعين للصورة الشعاعية

حلول لإعادة التوازن الهرموني الى جسمك