الحزن يخيّم على الفنانات داخل الاستوديو

الحزن يخيّم على الفنانات داخل الاستوديو

خيّمت حالة من الحزن على عدد من الفنانات اللواتي كنّ قد بدأن تصوير أعمالهن الرمضانية. وأدّت الأحداث المتلاحقة التي تشهدها مصر وأسفرت عن وقوع الكثير من القتلى والجرحى، إلى توقف أولئك الفنانات عن تصوير أعمالهن لغاية استقرار الأوضاع. وحداداً على أرواح...

خيّمت حالة من الحزن على عدد من الفنانات اللواتي كنّ قد بدأن تصوير أعمالهن الرمضانية. وأدّت الأحداث المتلاحقة التي تشهدها مصر وأسفرت عن وقوع الكثير من القتلى والجرحى، إلى توقف أولئك الفنانات عن تصوير أعمالهن لغاية استقرار الأوضاع. وحداداً على أرواح الشهداء، توقّفت يسرا عن تصوير مسلسلها "شربات لوز" الذي كانت قد بدأته قبل أيام، ودخلت في حالة اكتئاب.

إلهام شاهين أيضاً توقفت عن تصوير أحداث "معالي الوزيرة" بسبب حالة الحزن التي غرقت فيها، سيما أنّ الأحداث وقعت خلال تواجدها في الاستديو لتصوير مشاهد من مسلسلها الجديد. وعلى الفور، قرّرت التوقف عن التصوير، مؤكدة أنّها دخلت في حالة حداد تضامناً مع أسر الشهداء.

وقررت  وفاء عامر أيضاً التوقف عن استكمال تصوير مسلسل "تحية كاريوكا"، مؤكّدة أنها دخلت في حالة اكتئاب وحزن منذ وقوع أحداث بورسعيد. مما جعلها تقبع في المنزل متمنيةً استقرار الأوضاع في مصر.

أما  صابرين، فلم تستطع الكف عن البكاء منذ علمها بوقوع شهداء في أحداث بورسعيد. إذ كانت تستكمل تصوير مشاهدها في مسلسل "ورد وشوك". وفور علمها بما حدث، دخلت في نوبة بكاء هستيري وقررت التوقف عن التصوير حداداً على ضحايا الأحداث.

كذلك، أصيبت رانيا فريد شوقي بحالة حزن واكتئاب، وقرّرت وقف تصوير مسلسل "بنات في بنات" لمدة ثلاثة أيام، حداداً على ضحايا أحداث العنف.

للمزيد:
نجمات لبنان حزينات على الشعب المصري

Tagged under: