الأحداث العربية تلغي أوبريت الجنادرية

زهرة الخليج  |   5 فبراير 2012

أدّت الأحداث العربية إلى إلغاء أوبريت الجنادرية الذي كان مقرراً الأربعاء المقبل. وكان العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز طلب أمس إلغاءه بسبب الظروف التي تشهدها بلدان عربية محدّدة وهي مصر، وسوريا، وليبيا واليمن.

واستبعدت مصادر سعودية لـ "أنا زهرة" أن يتم إرجاء العمل إلى دورة الجنادرية الـ 28 في العام المقبل، بحكم أنّ الأوبريت يتطرق دوماً إلى مواضيع ظرفية لا يمكن تأجيلها، إضافة إلى أنّ المشرفين يقدّمون عملاً جديداً في كل  دورة.
وعلمت "أنا زهرة" أنّ مجموعة MBC المنتجة للأوبريت تدرس احتمال تصويره على طريقة الفيديو كليب وعرضه عبر قنواتها لاحقاً، إضافة إلى إنتاجه على شكل "كاسيت" و"سي دي" وطرحه في الأسواق السعودية، نظراً إلى الربح المادي والمعنوي الذي قد يدرّه عليها. وسيقدّم كإهداء إلى القيادة السعودية.

وسط ذلك، أدّى هذا الإلغاء إلى انتشار أخبار غير مؤكدة أمس تفيد بأنّ حفلات "ليالي فبراير" قد تلغى أيضاً بسبب الظروف العربية، وتابعت أنّ السلطة السياسية هناك تدرس هذا الأمر. ومن المتوقع أن يتضح ذلك خلال اليومين المقبلين وخصوصاً أنّه من المقرر أن تنطلق الفعالية الخميس المقبل.