عوامل تزيد خطر الموت المفاجىء للرضيع!

د ب أ

  |   8 يناير 2016
قال البروفيسور الألماني هانز يورغن نينتفيش إنّ بعض العوامل ترفع خطر الموت المفاجىء للرضع، مثل الولادة المبتسرة أو ميل الطفل لانقطاع النفس أثناء النوم أو حدوث حالة موت مفاجىء في التاريخ الأسري. وفي هذه الحالات، ينبغي أن يخضع الرضيع لفحوص في مختبر النوم. وإذا أشارت نتائج الفحوص إلى ميل الطفل لانقطاع النفس، فيصف له الطبيب جهازاً طبياً لمراقبة التنفس. ومن جانبها، قالت القابلة الألمانية يولي فريدريش إن أكثر الوسائل فعالية للحد من خطر الموت المفاجىء للرضيع تتمثل في نومه بجوار أمه، فذلك يعتبر أفضل وسيلة لمراقبة انقطاع النفس. وأضافت القابلة أنه من الأفضل أن ينام الرضيع في سرير خاص به ذي مرتبة جيدة التهوية بجوار سرير الوالدين، مع مراعاة أن ينام على ظهره وفي كيس النوم.
للمزيد:
ارتفاع ضغط الدم يؤذي قلب الطفل تمارين لتنمية توازن رضيعك نصائح لصحة طفلك في المدرسة

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث