غادة نافع تحجر على والدتها الفنانة ماجدة؟

زهرة الخليج  |   28 يناير 2016
أثار خبر الحجر على الفنانة ماجدة من قبل ابنتها غادة نافع، دهشة محبي الفنانة الكبيرة. وكان قد تردد أن ابنتها الوحيدة حصلت على حكم بالحجر على والدتها وإمكانية التصرف بجميع أموال وممتلكاتها وعقاراتها وشركاتها من دون الرجوع إليها. وجاء الحكم بعدما تقدمت ابنتها بالمستندات التي تثبت أنّ الفنانة ماجدة مصابة بأمراض عدة تمنعها من اتخاذ قرارات بشأن ممتلكاتها وشركاتها، مؤكدة أنها تبلغ 79 عاماً وتعاني من مرض الزهايمر وعاجزة عن التصرف بأموالها وإدارة ممتلكاتها. من جهتها، خرجت غادة نافع لتدافع عن نفسها بعدما غضب الجمهور منها، إذ أوضحت في اتصال هاتفي مع وائل الأبراشي عبر برنامجه "العاشرة مساء" أنّ قرار الحجر على والدتها كان حمايةً لها من عمليات النصب التي تتعرض لها باستمرار من أشخاص عديدة سواء مقربين أم غرباء. وأشارت إلى أنّ قيامها برفع القضية كان عقب تعرض والدتها لعملية نصب من قِبل أحد المستأجرين الذي استغل توقيعها على إحدى الأوراق، ورفع دعوى قضائية متهماً إياها بالنصب وسرقة 15 مليون جنيه منه، وهي لم تتذكر هذا التوقيع، على الرغم من صحته، مُضيفةً: "أنا عملت حماية لأمي وأموالها.. خصوصاً في سنها الحالي اللي ميسمحش لها بتذكر كل حاجه، ودا هيخليها عُرضها لأي عملية نصب تانية”. وأكدت أنّ جميع أموال والدتها كُتبت باسمها منذ صغرها، وهذه الدعوى ليست لرغبتها في الحصول على الأموال وإهانة والدتها كما زعم بعض الإعلاميين، مطالبةً الإعلام بالتأكد من صحة المعلومة قبل نشرها، حفاظاً على مشاعر وتاريخ ما قدمته الفنانة ماجدة الصباحي. للمزيد: ماجدة الصباحي تغادر المستشفى