شكران مرتجى: زمن التنازلات ولّى!

زهرة الخليج  |   4 فبراير 2016
أكدت شكران مرتجى أنها لم تتردد في المشاركة في برنامج "ديو المشاهير"، مشيرة إلى أنّها كانت من متابعي البرنامج في الموسم السابق، إضافة إلى أنها وجدته المكان المناسب لتحقيق الهدف الإنساني الذي شاركت من أجله من خلال اختيار جمعية خيرية تهتم لأمر كل السوريين. وكشفت النجمة السورية في برنامج "المختار" عبر إذاعة "المدينة إف إم" السورية إنّ هناك البعض ومنهم زملاء من الوسط الفني انتقدوا تجربتها رغم يقينها أن الفرصة لو أتيحت لهم، لكانوا ذهبوا إليها "هرولة"، معتبرة أن هؤلاء كان هدفهم استجداء بعض "الإعجابات" على مواقع التواصل الاجتماعي. وأوضحت أنها كانت ترغب في المشاركة في برنامج "شكلك مش غريب" كي تنفّذ الشيء الذي كان يطلبه منها الفنان أسامة الرحباني، خصوصاً من خلال تقديم شخصيات مختلفة، إضافة إلى الغناء، مشيرة إلى أنها لم توافق على ذلك لأسباب عدة، منها رغبتها في تقديم نفسها كما هي من دون أي تمثيل، ووجود الفنان المصري إدوارد الذي بدأ بهذا الموضوع. وأعربت مرتجى عن حزنها إزاء بعض الانتقادات التي طالت اختيار الأغاني، مبيّنة أنّ المشتركين لم يكن لديهم أي قرار في هذا الشأن، مضيفة أن أهم ما في هذه المشاركة رفعها لعلم سوريا. من ناحية ثانية، أكدت أن شخصية "طرفة"  تشكل قطعة من قلبها، موضحة أنها تخاف عليها كثيراً، كما اعترفت أن انتقادات البعض بالصراخ والضجة المبالغ فيها في بعض الحلقات كانت محقة، معللة الموضوع بالأمور التقنية. لكنها تابعت أنّ الجزء الثاني من "دنيا" قّدم بشكل جميل وحاكى الواقع والأحداث بطريقة واقعية وحقق جماهيرية ونجاحاً كبيرين. وعما إذا كان هناك مشروع لتقديم شخصية "طرفة" في عمل منفرد، قالت إن الفكرة عرضت عليها أكثر من مرة، لكنها رفضت وفاءً للصداقة التي تجمع بين شخصيتي "طرفة" و"دنيا"، ولصداقة شكران لأمل عرفة، معتبرة أنّ الشخصيتين  كالتوأم السيامي لا يمكن أن تنجح إحداهما بمعزل عن الأخرى. وبينت مرتجى لباسل محرز أنها ليست موجودة في مسلسل "بقعة ضوء12" حتى الآن، معتبرة أن لديها وجهة نظر لم تتم الاستجابة لها وبأنها لا تستطيع المسايرة بأي شرط من شروط العمل، معتبرة نفسها والنجمة أمل عرفة أهم الأسماء التي تؤدي الأعمال الكوميدية من الممثلات من دون منافس أو بديل وبجرأة كبيرة تصل إلى درجة تقديم النفس بصورة غير جميلة. وقالت إن زمن التنازلات عندها ولّى إلى غير رجعة وإنها قدمت في السابق العديد منها بداعي الصداقة والمحبة وحتى التنازلات المادية وطريقة ظهور اسمها في الشارات، معتبرة أن الأمر الآن لم يعد مسموحاً مطلقاً لأنها باتت تعلم حجمها ومكانتها جيداً كما تعلم حجم ومكانة الآخرين. وكشفت أنها تتمنى العمل في مسلسل "أهل الغرام"  ورأت أن المشكلة تكمن في وجود رؤية خاصة لمفهوم النجمة في أعين بعض المنتجين والمخرجين في مثل هذه الأعمال، فقد يجدونها غير مناسبة لها . المزيد: شكران مرتجى تطالب بتكريم سامية الجزائري