دراسة تحذر:الإنفاق على الزفاف وحجم خاتم الزواج يؤديان إلى الطلاق

زهرة الخليج  |   15 مارس 2016
نصحت دراسة أميركية حديثة الزوجين بعدم تبديد كل مدخراتهما على حفل الزفاف. وأكدت الدراسة التي وصفت بالصادمة أن الزوجين اللذين ينفقان نحو 20 ألف دولار أو أكثر في حفل الزفاف ترتفع نسبة الانفصال لديهما إلى 46 في المائة، أما الذين ينفقون أقل من 5 آلاف دولار على حفل الزفاف فإن الاحتمال ينخفض إلى نحو 18 بالمائة، وهو ما ينطبق بحسب الدراسة على خاتم الزواج فكلما كان حجم حجر الألماس فيه كبيرا كلما ارتفعت نسبة الطلاق. ليس هذا فقط، بل كشفت الدراسة أن ما يتعلق بالإنفاق على حفل الزفاف أو خاتم الزواج ليس هو كل شيء في العلاقة المالية بين الزوجين، فالأمور المالية الأخرى كتلك المتعلقة بالإنفاق على المنزل تعتبر أمرا مهما إذ لا تحث الدراسة الزوجين على العمل معا لتأمين الدخل لكنها أظهرت أن الزوجين الذي يبلغ مدخولهما السنوي نحو 125 ألف دولار أو أكثر تقل لديهما نسبة الطلاق بما يعادل 51 في المائة وهو ما يعني أن على المرأة والرجل العمل معا خارج البيت على حد سواء. ونصح الباحثيوون الأزواج بالتركيز على السعادة بصفتها الكنز المهم الذي يعمل على استمرار العلاقة التي أساسها المرأة فـ"الزوجة السعيدة تؤدي إلى حياة سعيدة" وهو ما يعني أنه كلما زادت قناعة المرأة ورضاها عن الزواج، كلما كان الزوج سعيدا في حياته بغض النظر عن رغبته في هذا الزواج أو لا كما ختم الخبراء دراستهم.