كيندال جينر تثير غضب نساء الهند.. لماذا؟

زهرة الخليج  |   8 مايو 2017
أثارت عارضة الأزياء الأميركية كيندال جينر -وشقيقة نجمة البرامج الواقعية كيم كارداشيان- حفيظة النساء في الهند إثر ظهورها على غلاف مجلة "غوف"العالمية بالنسخة الهندية بمناسبة الاحتفالات بالسنة العاشرة على تأسيسها. وعلت أصوات المعترضات والمعترضين على اختيار عارضة ذات بشرة فاتحة على غلاف المجلة الموجهة لنساء الهند، اللواتي يتميزن ببشرة سمراء، وذلك كرافد للجدال العالمي الأكبر حول التمييز العنصري بين ذوات البشرة البيضاء والداكنة في فلك الجمال والترويج لمنتجاته. وأدان قراء مجلة "فوغ" بنسختها الهندية محرري المجلة، وقال بعضهم على وسائل التواصل الاجتماعي:"يوجد في الهند ما يفوق المليار شخص، لكن المجلة لم تختار إلا نجمة عالمية ذات بشرة بيضاء!". فهل بالغ الجمهور الهندي بانتقاده المجلة، أو أنهم كانوا على حق في تفضيل عارضة سمراء على غلاف مجلة موجهة لهن اصلاً؟