حلمي بكر يدافع عن شيرين ويؤيد منع مطربات العري

دعاء حسن ـ القاهرة  |   19 فبراير 2012

رفض حلمي بكر قرار نقابة الموسيقيين القاضي بمنع شيرين عبد الوهاب من الغناء. وأكّد أنّه سيتدخّل لحلّ هذه الأزمة، متّهماً وسائل الاعلام بإشعال الحرب بين النجمة المصرية ونقيب الموسيقيين.

وأوضح الملحن المصري لـ"أنا زهرة" أنّه لا يرى أنّ شيرين أساءت للنقابة ونقيب الموسيقيين، واصفاً إياها بالمطربة الكبيرة والمحترمة، ولكن هناك أطراف أسهمت في إشعال الأزمة بين الطرفين.

وأشار إلى أنّه ينتظر وصول إيمان البحر درويش ليحاول أن يجمعهما في جلسة ودية ليتفهم حقيقة التصريحات التي أدلت بها شيرين، رافضاً أن يكون مصيرها المنع من الغناء.

في الوقت نفسه، أيّد الملحن المصري الخطوة التي اتخذتها تونس بمنع المطربات اللواتي يعتمدن الابتذال والعري من المشاركة في "مهرجان قرطاج". وتمنى أن يتم اتخاذ القرار نفسه في مصر حتى يتم القضاء على مطربات "البانيوهات" والمشاهد التي تُظهر "المؤخرات".

ورفض أن تكون شيرين من أولئك الفنانات، مؤكداً أنّها من أفضل المطربات في مصر والوطن العربي، ومشيراً إلى أنّه لا يمكن إدراج اسمها مع مطربات العري.