نيكول كيدمان تحبّ حمية الشاطىء الجنوبي

زهرة الخليج  |   21 فبراير 2012

بين فترة وأخرى، تلجأ نجمات هوليوود الى صيحات جديدة. ضمن صيحات النجمات إتباع أنماط غذائية جديدة من أجل الحصول على أجسام متناسقة على مدار الوقت. لجأت الممثلة الأميركية الشهيرة نيكول كيدمان مؤخراً الى حمية الشاطىء الجنوبي أو ما يعرف بـ "الساوث بيتش دايت".

ما هي حمية الـ "ساوث بيتش"؟

هذه الحمية قليلة النشويات وغنية بالبروتين. يقسم الدكتور آرثور آغاتستون مخترع هذه الحمية الى ثلاثة أقسام. تستمرّ المرحلة الأولى 14 يوماً حيث يتم الإمتناع عن تناول أي نوع من النشويات خلال هذه الفترة مع تناول بعض أنواع الخضار غير النشوية. بالإضافة الى ذلك، يجب الحرص على تناول أنواع البروتينات الصحية كصدور الدجاج، والحبش، وفيليه السمك، والكراب، والسالمون والتونا خلال هذه الفترة. بعد ذلك، يمكن إدخال النشويات ببطء الى الغذاء خلال المرحلة الثانية. وأخيراً يتم العودة الى  نظام غذائي متوازن.

تعتمد كيدمان هذه الحمية لكنها أيضاً تمارس التمارين الرياضية التي تخوّلها الحفاظ على رشاقتها. لدى نيكول كيدمان مدرب خاص لليوغا الصباحية، إذ تمارس هذا النوع من الرياضة بشكل يومي. أيضاً تمارس الممثلة الأميركية رياضة البيلاتس التي تساعد في بناء العضلات، مما يعطي الجسم قواماً ممشوقاً. كما تصرح كيدمان أنّها تعشق رياضة المشي في الهواء الطلق. تجدر الإشارة هنا الى أنّ هناك العديد من الصور التي تم التقاطها لكيدمان خلال ممارستها رياضة المشي في الهواء الطلق.

تقييم الحمية

لا ننصحك في اتباع هذا النوع من الحميات لأنه ليس غنياً بالعناصر الغذائية المفيدة للجسم. حمية "ساوث بيتش" لا تحتوي على أي نوع من النشويات. لذا تعدّ غير مكتملة غذائياً. كما أنّها تؤدي الى خسارة سريعة للوزن. لكن ما يساعد كيدمان في الحفاظ على رشاقتها الدائمة هو ممارستها الرياضة دوماً.

ما رأيك عزيزتي بهذه الحمية؟

المزيد:

جسم ناعومي كامبل لم يعد حلماً صعب المنال

لا جوع بعد اليوم!

للمرأة الخليجية... حمية خاصة