شيرين مرة أخرى: ممنوع الغناء في رأس السنة!

زهرة الخليج  |   12 ديسمبر 2017
يبدو أن مشاكل شيرين عبد الوهاب لا تنتهي، فبعد أن خضعت لتحقيق نقابة الفنانين لمدة شهرين منذ قصة فيديو البلهارسيا المشهورالذي تسبب في موجة غضب وسائل الإعلام عليها. ورغم كل ما تعرضت إليه من معاناة مع الجمهور والسخرية منها ومهاجمة زملائها والتحقيق معها واعتذارها، ستظل شيرين في مرحلة التحقيق. الأخبار تقول إن شيرين ستحضر أمام إحدى المحاكم المصرية، في 23 من شهر ديسمبر/كانون الأول الجاري، للحكم في الدعوى التي تقدّم بها المحامي المصري هاني جاد ضدها بتهمة الإساءة لمصر. طالب جاد في الدعوى بتطبيق المادة "102 مكرر أ" من قانون العقوبات، والتي تنص على أن يعاقب بالحبس والغرامة كل من أذاع عمداً أخباراً أو بيانات أو بث دعايات مثيرة، من شأنها تكدير الأمن العام وإلحاق الضرر بالمصلحة العامة، وتكون العقوبة السجن. الأكثر من ذلك أن التحقيق مع النقابة أدى إلى إيقافها عن الغناء وعدم منحها أي تصريح للحفلات لمدة شهرين داخل مصر، ابتداء من تاريخ إيقافها، وينتهي القرار في 14 من شهر يناير/كانون الثاني القادم، أي أنها لن تغني في أي مكان داخل مصر في رأس السنة.