التسوّس... أسنان الطفل في خطر!

زهرة الخليج  |   24 فبراير 2012

هذا النوع من الأمراض شائع جداً يهدّد صحة أسنان الأطفال في عمر مبكر. تتواجد في فم الإنسان أنواع صغيرة من الجراثيم. وعندما تترك بقايا الطعام في الفم خصوصاً السكاكر والحلويات التي يتناولها الصغار بكثرة، تقوم الجراثيم الموجودة في الفم بهضمها، مما يؤدي إلى نوع من الأحماض تهاجم مينا الأسنان وبالتالي تشكّل التسوس بعد فترة.

من هم الأطفال الأكثر عرضة لتسوّس الأسنان؟

عوامل خارجية تزيد نسبة تعرّض الأطفال لتسوّس الأسنان. لذا، هناك فئة من الأطفال أكثر عرضة من غيرهم لتسوس الأسنان وهم:

- الأطفال الذين يتناولون كميات كبيرة من السكاكر والحلويات.

- الأطفال الذين لا يشربون الحليب بكميات مقبولة.

- الأطفال الذين يشربون الحليب بواسطة زجاجة الحليب.

- الأطفال الذين لا ينظّفون أسنانهم يومياً.

- الأطفال الذين يخضعون لتقويم الأسنان.

كيف تحمي طفلك من التسوس؟

من الضروري أن تهتمي عزيزتي بصحة أسنان طفلك لأنّ معاناته من التسوس ذات آثار نفسية وصحية سلبية في الطفل. كما أنّ التسوس قد يؤثر في أداء طفلك في المدرسة وسلوكه في المنزل. إليك أبرز أساليب وقايته من تسوّس الأسنان:

تنظيف الأسنان بشكل يومي: يجب تشجيع الطفل على استخدام معجون الأسنان وفرشاة الأسنان ثلاث مرات في اليوم. على أن تبدأ هذه الممارسة في عمر صغير لاعتياد الطفل عليها.

اختيار معجون الأسنان الذي يحتوي على الفلورايد: الفلورايد عنصر أساسي في حماية الأسنان من التسوّس. من الضروري التأكد من وجود هذا العنصر في معجون الأسنان الذي يستخدمه طفلك.

تناول الغذاء الصحي: السكاكر والحلويات تسبّب تسوس الأسنان. لذا يجب إبعاد طفلك عنها قدر المستطاع. كما ننصحك بتشجيعه على تناول الحليب ومشتقاته التي تحتوي على الكالسيوم الذي يحمي الأسنان. من المهم أيضاً عدم ترك زجاجة الحليب في فم الطفل لوقت طويل وخصوصاً خلال الليل.

زيارة الطبيب بشكل دوري: يجب مراجعة طبيب الأسنان مرتين في السنة من أجل الكشف عن أسنان طفلك والاطمئنان عليها.

المزيد:

"حضانة آسيا": العلم من خلال اللعب

تشوّهات القلب عند الطفل تهدّد حياته 

السكري مرض يصيب الأطفال أيضاً