هبة مجدي:عادل إمام دربني صحافياً واعتذرت ليحيى الفخراني

زهرة الخليج  |   13 مايو 2018

تنتظر بشوق الفنانة المصرية الشابة هبة مجدي، شهر رمضان الكريم، حيث موعد عرض مسلسلها الجديد «عوالم خفية»، الذي ستقف فيه أمام «الزعيم» عادل إمام لأول مرة، بعد أن سبق ومنحها الممثل القدير يحيى الفخراني شهادة التألق، باختياره لها بطلة في مسرحيته الأخيرة «ليلة من ألف ليلة وليلة»، التي غيرت حياتها 180 درجة، لاسيّما أنها خلال أيام العرض تزوجت من زميلها الفنان محمد محسن وأنجبت منه ابنتهما (دهب).

في البداية، تتحدث هبة لـ«زهرة الخليج» عن أمومتها قائلة: «كما الضغط النفسي يغير الشخصية، كذلك المسؤولية تغير الشخصية، ومسؤولية الأمومة غيّرتني، فقبلها كنت مهتمة بنفسي وأتابع أخواتي وأهلي، لكن الآن ابنتي (دهب) وزوجي هما أول اهتماماتي، كما أني بعد تحقيقي الأمومة أصبحت «أعْقَل».. أفكر طويلاً قبل اتخاذ أي قرار».

وحول ما إذا كانت هبة ستشجع ابنتها على التمثيل عندما تكبر؟ تقول: «طبعاً سأشجعها لو عندها الموهبة، مثلما فعل أهلي معي عندما كان عندي 5 سنوات، فلم يترددوا أبداً، وعملوا كل جهدهم في تنمية موهبتي وتطويرها سواء في الباليه أم الغناء أم التمثيل، ولم يَحرمْوني منها بالعكس، قدموا لي كل مساعدة ممكنة، لذلك سأفعل مثلهم»، تصمت ثم تقول: «ابنتي ستتم سنة قريباً، ولكن ميولها الفنية بدأت تظهر في الموسيقى، فكلما استمعت لأغاني والدها تبتسم وتلمع عيناها معبّرة عن سعادتها بها».

وعن مسلسلها «عوالم خفية» في رمضان من بطولة «الزعيم»، تقول: «المخرج رامي إمام هو من رشحني للمسلسل، وبصراحة كنت منتظرة وأحلم بأن أقف أمام عادل إمام، كونه مدرسة فنية متميزة، وقد تحققت أمنيتي، إضافة إلى أن الدور الذي سأقدمه أحببته، وأتمنّى أن تحدث مشاركتي مع «الزعيم» نقلة في حياتي، فالعمل معه يُعتبر شهادة ميلاد جديدة لأي فنان».

وعن الدور، تقول: «استعددتُ جيداً، فالشخصية تعيش حالات نفسية متغيرة، وهي ليست مجرد صحافية لكن عندها أشياء كثيرة في شخصيتها وهذا ما أعجبني فيها»، وتواصل حديثها: «الشخصية التي أقدمها اسمها كاسمي «هبة»، ويدربني الصحافي الكبير هلال كامل (يجسّده عادل إمام)، الذي يجد بي مستقبلاً جيداً في عالم الصحافة، وتتوالى الأحداث.

وعن ما تعلمته من عادل إمام تجيب: «كل مشهد يقدمه «الزعيم» يظهر فيه خبراته التي لم يصل إليها أحد من قبل، فهو يفكر في كل شيء قبل أن يقوله، ويجري عدداً كبيراً من البروفات كي يخرج بالمشهد في أفضل أداء. وعادل يعشق الجو الهادئ في التصوير، ولا يحب أن يعيش الممثل في توتر بسبب الدور، إضافة أن دمه خفيف جداً». وفي سياق «عوالم خفية» تكشف هبة لنا سراً: «عندما عُرض عليّ السيناريو، لم أعترض على شيء، وكنت أتوقع أن أقدم دوراً صغيراً، لكني فوجئت عندما جاءني السيناريو بأني سأقدم دوراً بمساحة كبيرة، وأن أغلب مشاهدي تجمعني مع عادل إمام. وبصراحة، بداية الأمر كان القلق والتوتر مصاحبين لي كل مشهد، لكن بعد تعاملي معه وجهاً لوجه، رأيت أنه حريص على إزالة جميع العقبات التي تواجه الممثل لكي يخرج الدور بشكل مناسب».

وعن اعتذارها عن مشاركة الفنان يحيى الفخراني في مسلسله الرمضاني الجديد «بالحجم العائلي»، بعد أن تردد بأنها ستكون في هذا العمل؟ تجيب هبة: «أنا لم أصرّح أبداً أنني سأشارك الفخراني في هذا المسلسل. وشركة الإنتاج هي التي اخترعت هذا الحوار ونشرته، وأنا فوجئت به لأنني لم أكن أعلم عنه شيئاً، ولم يتحدث معي أحد منهم، كما لم أكن قد وقّعت معهم عقداً، ولا أعرف شيئاً عن فكرة المسلسل أو موضوعه، وعندما قرأت ما نُشر إعلامياً اتصلت بالجهة المنتجة، فقالوا لي: «نعم.. أنت معنا»، ولكن لم يتم هذا الأمر. ولم أشارك لأسباب كثيرة من بينها أن السفر بالنسبة إليّ لم يكن ممكناً، خاصة أن تصوير المسلسل كان يتطلب السفر إلى «مرْسَى عَلَم»، ولم يكن في إمكاني أن أسافر وأترك ابنتي، كما أنني كنت مشغولة في مسلسل «عوالم خفية». فاعتذرت غصباً عني، علماً بأني أدين ليحيي الفخراني بالكثير، وكنت أتمنى العمل معه.