هكذا يتم علاج الإسهال في المنزل!

ميرا عبدربه  |   20 يوليو 2018

الإسهال هو من المشاكل الصحية التي يمكن أن تحصل عند أي شخص سواء كان صغير أو كبير. لماذا يحصل الإسهال؟ وكيف يمكن علاجه بطرق طبيعية في المنزل؟

يعتبر التسمم الغذائي من أكثر الأسباب الشائعة التي تؤدي إلى حدوث الإسهال بالجسم. تناول إحدى الأطعمة الملوَثة بالبكتيريا أو الفيروسات يؤدي إلى حدوث إسهال حاد في الجسم. هذا الإسهال غالباً ما يترافق مع دوار وتعب وقيء وغثيان مما يشكل الإنزعاج الشديد للفرد الذي يعاني منه. من الضروري أن يشرب الشخص الذي يعاني من التسمم الغذائي كمية كبيرة من الماء لتعويض السوائل التي يفقدها من خلال القيء والإسهال. وفي حال استمرار الإسهال والقيء لأكثر من ثلاثة أيام يجب الذهاب فوراً إلى المستشفى. كما أن الإسهال يمكن أن يحدث نتيجة الإصابة بجرثومة ما.

يعتبر الشاي الأسود من أفضل المشروبات التي تساعد في علاج الإسهال شرط إعداده دون إضافة السكر. أوراق الشاي الأسود تحتوي على مكوَنات تساعد على إيقاف الإسهال. وفي الطب البديل ينصح بتناول ملعقة صغيرة من الشاي الأسود المجفف مع كوبين من الماء في حال المعاناة من الإسهال لوقف هذه المشكلة. بالإضافة إلى ذلك، يمكن شرب عصير الجزر الذي يحتوي على نسبة عالية من البكتين وبالتالي يساعد على معالجة الإسهال أيضاً. يكفي تناول كوب من عصير الجزر من أجل التخفيف من الإسهال في غضون نصف ساعة فقط. أما باقي أنواع العصائر فهي لا ينصح بتناولها في حال المعاناة من الإسهال.

أما الوجبة الأنسب للأشخاص الذين يعانون من الإسهال هي البطاطا المسلوقة أو المشوية مع اللبن إذ أن هذه الوجبة تمدَ الجسم بما يكفي من الفيتامينات والمعادن وتساعد في التخفيف من الإسهال. لا يجب على المريض الذي يعاني من الإسهال تناول الوجبات العالية بالدهون كالبرغر والبيتزا والأطعمة العالية بالألياف الغذائية كالخضار والفواكه لأنها تزيد من حديَة الإسهال.