نصيحة اليوم: ابدئي بتناول حمض الفوليك عند التخطيط للحمل

ميرا عبدربه  |   2 سبتمبر 2018

يعتبر حمض الفوليك من إحدى أهم أنواع الفيتامينات لصحة جسم الإنسان خصوصاً بالنسبة للمرأة الحامل التي تحتاج الحصول على هذا الفيتامين في مرحلة مبكرة جداً من الحمل.

يساعد حمض الفوليك في تكوين الجنين بشكل سليم ويحميه من التشوهات وهذا يحصل في أول أسبوعين من الحمل ما يعني قبل أن تكتشف المرأة بأنها حامل وبالتالي ينصح البدء بتناول مكملات حمض الفوليك عند البدء بالتخطيط للحمل من أجل تجنب هذه المشكلة. كما أن تناول حمض الفوليك قبل الحمل يزيد من خصوبة المرأة وبالتالي يرفع من إمكانية حدوث الحمل.

حمض الفوليك مسؤول عن إنتاج كريات الدم الحمراء وبالتالي على الحماية من فقر الدم خلال فترة الحمل. بالإضافة إلى ذلك، تناول حمض الفولك يحافظ على الشعر والأظافر والبشرة خلال فترة الحمل. وتشير إحدى الدراسات العلمية أن تناول هذا النوع من الفيتامينات يخفف من خطورة حدوث اكتئاب ما بعد الولادة.

يجب على المرأة عند التخطيط للحمل البدء بتناول مكملات حمض الفوليك بشكل يومي مع التركيز على الأطعمة التي تحتويه والتي تتمثل بالحمص والخضار الخضراء الورقية وعصير البرتقال واللحوم على أنواعها والبذور.