لا تهملي أهمية فحص السكري خلال الحمل

ميرا عبدربه

  |   6 نوفمبر 2018

من إحدى الفحوصات المهمة التي يجب الخصوع إليها خلال فترة الحمل هو فحص السكر في الدم. في العادة، يتم اخضاع المرأة لفحص السكري ما بين الأسبوع الـ24 والأسبوع الـ28 من الحمل.

 

في المختبر، يتم أخذ عينات من دم المرأة الحامل لإجراء فحص الجلوكوز في الدم وفحص مخزون السكري وفحص الإنسولين. إذ يتم اعطاء المرأة الحامل جرعة من محلول الجلوكوز ومن بعدها يتم أخذ عينات من دمها على فترات متقطعة لفحص نسبة الجلوكوز في الدم وفحص الإنسولين من جديد للتأكد  أن كل شيء على ما يرام معها أو أنها تعاني من ارتفاع في السكر. من جهة أخرى، هناك العديد من العلامات التي تظهر على المرأة الحامل والتي تشير إلى معاناتها من سكري الحمل. ومن بين هذه الأعراض نذكر ما يلي:

 

التعب الشديد.

المعاناة من العطش المستمر.

كثرة الذهاب الى الحمام.

عدم وضوح الرؤية.

الشعور بالدوار والتعب.

 

وفي حال كانت النتائج بعيدة عن الأرقام الطبيعية حينها يتم التأكد من أن المرأة تعاني من سكري الحمل. وبالتالي تحتاج المرأة إلى نظام غذائي صحي يعتمد على الخضار والكثير من الفواكه والنشويات السمراء والحبوب وكمية قليلة من الحلويات مع ضرورة ممارسة الرياضة طبعاً بعد استشارة الطبيب. ولكن في بعض الأحيان قد تحتاج المرأة الحامل التي تعاني من السكري لتناول الأدوية أو الحصول على حقن الإنسولين وذلك يتم تحديده مع الطبيب المختص.

 

 

ما الالتهاب العظمي المفصلي؟