أنجلينا جولي.. هل تخلف ترامب؟

سناء ثابت

  |   11 يناير 2019

حلت النجمة العالمية أنجلينا جولي ضيفة على القناة الإذاعية «راديو 4» التابعة لهيئة (بي.بي.سي) البريطانية، في الجمعة الأخيرة من عام 2018. وخلال المقابلة التي أجريت معها في برنامج «توداي»، سأل المذيع جاستن ويب، أنجلينا عن نيّتها دخول مجال السياسة، فكان جوابها أنها لا تستبعد ذلك. وقالت: «بصراحة، لو سئلت هذا السؤال قبل 20 سنة، لضحكت كثيراً بشأن تلك الفكرة، أما اليوم فأنا حقاً لا أعرف». وأضافت: «أنا أقول دائماً إنني سأتجه إلى أي مجال أشعر بأن هناك حاجة به إليّ. لا أدري إن كنت أهلاً لممارسة السياسة، لكني منفتحة على كل شيء».
وقالت جولي التي تشغل حالياً منصب مبعوثة خاصة لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة اللاجئين: «في الحقيقة سأعمل أي شيء يمكن أن يُحدث تغييراً، وحالياً أنا أعمل مع الأمم المتحدة وأقوم بعمل مباشر مع الأشخاص الأكثر حاجة إلى المساعدة». ليتحمس لها المذيع، قائلاً: «يجب أن تترشحي ضد الرئيس ترامب في الانتخابات المقبلة». فاكتفت جولي بالرد عليه بكلمة: «شكراً».

كيم كارداشيان وكانييه ويست ينتظران مولودا رابعاً

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث