هل تبحثين عن وظيفة؟ 10 مفاتيح لإنهاء مقابلة العمل بنجاح

د. نعيمة حسن

  |   7 أبريل 2019

يتعرض معظم الناس للتوتر والقلق والخوف من الفشل، أو نسيان المعلومات، أو عدم الإجابة إجابة صحيحة قبل الدخول في مقابلات شخصية للحصول على وظيفة معينة، وبغض النظر عن نوع الوظيفة التي تطمحين إليها، فأنت في حاجة إلى أمور عدة لا بد أن تعرفيها قبل المقابلة. أولها، أنواع المقابلات الشخصية.

• المقابلة الانتقائية:
تهدف إلى إخراج جميع المتقدمين للوظيفة غير المؤهلين لها، والإبقاء على من لديهم المواصفات التي يريدها صاحب العمل، عليك عرض الحقائق الخاصة بمهاراتك، لأنهم سيبحثون عن البيانات المتناقضة في سيرتك الذاتية ويتحدون مؤهلاتك.

• المقابلة الفردية:
هذه المقابلة تكون بعد أن تم الإقرار بأنك تمتلكين من المهارات والتعليم ما هو ضروري للفوز بالوظيفة، ولكن القائم على المقابلة يريد أن يرى إذا ما كانت هذه المعلومات ستتوافق مع الشركة، وكيفية استخدام هذه المهارات لمصلحة شركته.

• لجنة المقابلة:
لجنة المقابلة الشخصية هي وسيلة شائعة، وفيها ستواجهين عدداً من موظفي الشركة الذين يكون لهم حق اختيارك أو رفضك للوظيفة. عندما تجيبين عن أسئلة يطرحها أشخاص عدة، تحدثي مباشرة إلى الشخص الذي يطرح السؤال فقط.

• المقابلة الجماعية:
هذه المقابلة تُصمم عادة لاكتشاف القدرات القيادية لمديري وموظفي المستقبل الذين سيتعاملون مع الجمهور، يتم جمع أفضل المتقدمين معاً في مقابلة شخصية غير رسمية، ولها طابع مجموعة نقاش، يتم طرح موضوع ما ويبدأ القائم على المقابلة بالمناقشة، الهدف من المقابلة الشخصية الجماعية هو معرفة كيف تتفاعلين مع الآخرين، وكيف تستخدمين معرفتك وقدراتك لإقناعهم بفكرتك.

• المقابلة عبر الهاتف:
هي مقابلات شخصية انتقائية للتخلص من المتقدمين من ذوي المؤهلات الضعيفة. قد يتم الاتصال بك من دون سابق إنذار. هدفك في هذه الحالة هو أن تحصلي على دعوة لمقابلة شخصية وجهاً لوجه.

قبل المقابلة:
1. قومي بالبحث عن معلومات الشركة والوظيفة التي ستتقدمين إليها، كلما زادت معلوماتك عن الشركة وعن الوظيفة التي تتقدمين إليها، ستبدين بصورة أفضل في المقابلة الشخصية.
2. تدربي على إجاباتك عن الأسئلة المألوفة، وبالمثل أعدي قائمة بالأسئلة التي تريدين طرحها على صاحب العمل، معظم المقابلات الشخصية تأخذ شكلين، الشكل الأول تجيبين أنت فيه عن أسئلة خاصة بخبراتك ومؤهلاتك، والثاني أنت تسألين أسئلة حول الوظيفة.
3. تدربي على المقابلة الشخصية مع صديق مرات عدة، يجب عليك توصيل كل المعلومات المهمة عن نفسك خلال 15 دقيقة.
4. أحضري معك العديد من النسخ من سيرتك الذاتية، وقائمة بالأشخاص الذين يمكن الرجوع إليهم، ونماذج من أعمالك إن أمكن، تأكدي أن تكون كلها حديثة.
5. التزمي بالمظهر الوقور والمهني في ملبسك، ولكن كوني مرتاحة فيه، سيتم الحكم عليك في بعض الجوانب من مظهرك.

أثناء المقابلة:
1. ادخلي الغرفة بثقة، قومي بمصافحة من سيقابلك، وعرفيهم بنفسك. كوني ودودة، انظري مباشرة لعيون من يجري معك المقابلة بمجرد دخولك الغرفة، وأجيبي عن أسئلته بصوت واضح.
2. تذكري أن تصغي باهتمام، فالتواصل هو طريق ذو حدين، إذا تكلمت أكثر مما يجب، فربما فاتتك بعض الملاحظات التي قد يعتبرها القائم على المقابلة على درجة كبيرة من الأهمية.
3. فكري قبل الإجابة عن سؤال صعب، إذا كنت غير متأكدة من كيفية الإجابة عن سؤال ما، فيمكنك الرد بسؤال آخر، على سبيل المثال: إذا سألك المحاور عن الراتب الذي تتوقعينه، حاوّلي الإجابة كما يلي: (هذا سؤال جيد، ما هو الراتب الذي قررتموه لأفضل مرشح للوظيفة؟). وإذا سألك.. لماذا ترغبين في هذه الوظيفة؟، عليك أن تُعرفيهم أن ما تملكينه من معرفة و تجارب سيعود بالنفع على الشركة، وكيف أن خبراتك تؤكد كلماتك، عليك أيضاً أن تخبريهم عن فهمك لطبيعة الوظيفة ومتطلباتها، إياك أن تسلكي الطريق العاطفي، وتخبريهم بمدى احتياجك لهذه الوظيفة.
5. لماذا تركت وظيفتك السابقة؟. هذا السؤال يحتاج إلى إجابة حذرة للغاية، من الأفضل ألا تنتقدي مديرك أو شركتك السابقة، لأن هذا قد يترك لديهم انطباعاً عدائياً عنك، ستنغرس لديهم القناعة بأنك شخص سليط اللسان، يمكنك أن تخبريهم عن رغبتك في البحث عن فرصة أفضل، أو أنه قد تم إنهاء عقدك بسبب قيام الشركة بإعادة تأسيسها، أو إعادة بناء هرمها الإداري.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث