بعد 10 سنوات.. سوزان بويل: الجمهور أساء فهمي!

لاما عزت

  |   22 أبريل 2019

قبل عشر سنوت سحرت المغنية الاسكتلندية سوزان بويل العالم بصوتها، عندما شاركت في برنامج اكتشاف المواهب "بريتن غوت تالنت" وغنت I Dreamed a Dream المأخوذة من المسرحية الموسيقية البؤساء، بعدما كانت محل سخرية بسبب هيئتها القروية والكبيرة بالسن. 

وكشفت سوزان (58 عاماً) لمجلة "بيبول" البريطانية أن الاحتفال بعشر سنوات في مجال الغناء هو حلم حقيقي لها، وقالت: "الشهرة هي مفهوم غريب ولم يكن حافزي أبداً، أنا فقط أرغب في الغناء للناس ومنحهم الفرح والسعادة ".

وتعتبر سوزان أنها حققت شهرة بسرعة كبيرة، ما جعلها تشعر بالقلق بأن تختفي هذه الرحلة المدهشة التي مرت بها بين عشية وضحاها، وقالت: "بعد 10 سنوات ما زلت مستمرة، الأمر الذي قد يشكل صدمة بالنسبة لي مثل أي شخص آخر".

وتمنت بويل أن يحاول الجمهور فهم إصابتها بمتلازمة "أسبرجر" بشكل أفضل، وكيف أثرت هذه الحالة على حياتها المهنية والشخصية. وقالت: "في طفولتي شخص الأطباء أنني أعاني من تلف الدماغ، ثم عرفوا أنني لا أعاني من تلف الدماغ إنما من متلازمة أسبرجر التي كان يمكن أن تجعلني أتوقف تماماً عن الحلم".

وتابعت: "أعتقد أن الأشخاص الذين يعانون من متلازمة أسبرجر يدركون تماماً سبب قيامي ببعض الأمور، ولكن بالنسبة للأشخاص الأخرين فهم لا يزالون يسيئون فهمي ويطلقون الأحكام علي". وأضافت: "لقد كنت على دراية بالتشخيص لمدة عام قبل أن أقرر الإعلان للجمهور".

وأكدت بويل أن الأشخاص الذين يعانون من أسبرجر يكافحون عاطفياً، وليس عقلياً، وقالت: "أنا أتعامل مع المواقف بشكل مختلف قليلاً وببطء وبالتأكيد أتعلم ولدي آليات ممتازة للتكيف.. لقد تعلمت التحدث عن الأشياء التي تزعجني الأمر الذي كان مفيداً للغاية".

وتستعد بويل لطرح ألبوم جديد بعنوان TEN احتفالاً بمسيرتها التي استمرت عقداً من الزمان. وقالت: "إن الألبوم هو نظرة إلى الوراء على ما قدمته من أعمال  خلال العقد الماضي، ويتضمن أربعة مقطوعات جديدة". مضيفة: "قررت أن يكون كمفاجأة للجماهير، فلم يعد هناك الكثير من المفاجآت في الحياة، ولقد فاجأت الجميع قبل 10 سنوات عندما تقدمت إلى برنامج المواهب، لذلك فكرت أن أفاجئهم مرةً أخرى في هذا الألبوم".

الكشف عن علاقة سرية عاشتها ميغان ماركل مع هذا النجم قبل الأمير هاري!

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث