الأمير هاري راسل جينيفر أنيستون.. وكان مهووساً بها!

لاما عزت   |   16 يونيو 2019

تمتلك نجمات هوليوود سحراً خاصاً، يدفع أهم الأمراء والشخصيات في العالم للوقوع بغرامهن.

ويبدو أن هذا هو حال الأمير هاري قبل سنوات، الذي سُحر بالممثلة الأميركية جينيفر أنيستون نجمة مسلسل "أصدقاء"، عندما ظهرت على غلاف مجلة "جي كيو" في عام 2009، وهي ترتدي ربطة عنق رجالية فقط.

وفي التفاصيل أفادت صحيفة "ميرور" البريطانية أن كتاباً وثائقياً جديداً يتناول محطات كثيرة في حياة جينيفر أنيستون، ادعى أن الأمير هاري كان مهووساً بها رغم أنها تكبره بـ 16 عاماً.



وذكر الكاتب الأميركي إيان هالبرين أن الأمير هاري كان مفتوناً بجينيفر لسنوات عديدة ووصفها بالأميرة الحقيقية.

وأضاف هالبرين أن الأمير هاري زار مدينة لوس أنجلوس من شدة إعجابه بالنجمة، وحينها حصل على رقمها وأرسل إليها رسالة هاتفية تحتوي على رموز تعبيرية "إيموجي”.

وأشار الكاتب إلى أن جينيفر علمت أن صاحب تلك الرسائل هو الأمير هاري، لكنها لم تشأ خوض علاقة معه بسبب فارق السن الكبير بينهما.

ويرصد هذا الكتاب حكايات كثيرة في حياة النجمة لا سيما الحب والأحلام والخيبات ومحطات أخرى.

يشار إلى أن جينيفر أنيستون اكتسبت شهرة عالمية عقب لعبها دور رايتشل غرين في المسلسل الكوميدي "فريندز" الذي عرض من العام 1994 إلى 2004، وحصلت بفضل دورها فيه على جائزة برايم تايم، كما نالت جائزة غولدن غلوب وجائزة نقابة ممثلي الشاشة. وتعتبر أنيستون اليوم واحدة من أعظم الشخصيات النسائية في هوليوود.