هل يمكن إجراء عملية شد الرقبة فقط دون الوجه؟

حاتم الشريف

  |   19 يوليو 2019

قصر الفك السفلي مع سوء إطباق الفكين، أو تجمع الشحم تحت الذقن، أو زيادة نمو العضلات في منطقة الرقبة، من الأسباب التي تؤدي إلى منظر غير جذاب، تعتبر المعالجة الجراحية في مثل هذه الحالات سهلة نسبياً، وتؤدي إلى التخلص من المشاكل الكامنة وراء هذا المظهر.
وبالتأكيد يمكن إجراء عملية شد الرقبة كعملية مستقلة، من دون الترافق مع عملية شد الوجه في حال غياب الحاجة إلى إجراء تداخل مع الوجه. فعملية شد الرقبة تتطلب إنعاشاً محدوداً، وفي بعض الأحيان تترافق مع عملية تكبير الذقن باستخدام السيليكون أو شفط الشحوم في الرقبة أو في الوجنة.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث