وائل كفوري متهم بإهمال ابنتيه.. ورحلة المحاكمات تبدأ!

زهرة الخليج

  |   18 يوليو 2019

أصبح الحديث عن طلاق النجم اللبناني وائل كفوري ووجود مشاكل قضائية بينه وبين طليقته أنجيلا بشارة حول حضانة الأطفال ونفقتهم مادة دسمة للصحافة ورواد التواصل الاجتماعي.

ومؤخراً كشف المحامي أشرف الموسوي بأن أنجيلا بشارة ستلجأ إلى رفع دعوى ضد النجم اللبناني في النيابة العامة الاستئنافية في جبل ?لبنان،? وفقاً لما تنص عليه المادة القضائية 501 في قانون العقوبات اللبناني، وذلك بسبب إهماله في القيام بواجباته العائلية، بحسب ما جاء في موقع "الفن" اللبناني.

وذكر الموسوي أنه بصدد ترتيبات قضائية ومالية جديدة منصفة لابنتي كفوري ميشيل (8 أعوام) وميلانا (3 أعوام)، لمعالجة الخلل المالي الحاصل كون الصيغ المعمول بها تحتاج إلى تعديلات جوهرية.

وأكد الموسوي أن موكلته التزمت عدم التصريح والإفصاح عن الطلاق وما رافقه من دعاوى قضائية إكراماً منها لوالد طفلتيها وسمعته.

وأضاف الموسوي أن الطلاق بين كفوري وبشارة قد حصل منذ العام 2018 بصورة طبيعية جداً بعيداً عن الشوشرة والصخب الإعلامي.

ومن الجدير ذكره أن أنجيلا بشارة كانت قد أثارت الشكوك والتكهنات مؤخراً حول علاقة النجم بابنتيه، بعد أن وجهت عدة أسئلة إلى متابعيها في إنستقرام حول حقوق أطفال الآباء المطلقين في لبنان.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث