تايلور سويفت تلغي حفلها في ملبورن.. ما علاقة الحيوانات؟

زهرة الخليج

  |   22 سبتمبر 2019

ألغت نجمة البوب الأميركية تايلور سويفت عرضاً كان من المفترض أن تحييه في إطار سباق "ملبورن كب" للخيول، إثر حملة تندد بهذا النوع من السباقات التي تستغلّ فيها الحيوانات.
وكان من المفترض أن تؤدي الفنانة التي أعلن عن مشاركتها في هذه الفعاليات في فترة سابقة من هذا الشهر أغنيتين من ألبومها الأخير "لافر"، غير أن مشاركتها أثارت موجة انتقادات عبر مواقع التواصل الاجتماعي بدفع من "الحملة من أجل حماية خيول السباقات" التي انتقدت سويفت على "تغليبها المكاسب المادية على حسّ التعاطف" و"تأييدها استغلال الحيوانات".
ووقّع أكثر من 6500 شخص على عريضة إلكترونية تطالبها بإلغاء العرض.
وفي بيان نشر في ساعة متأخرة أمس السبت، أشار مروّج الحدث "ماشروم إيفنتس" إلى مشاكل في البرمجة لتبرير إلغاء العرض.
وأوضح أن: "التعديلات في جولتها الآسيوية حالت دون تمكّنها من الحضور".
وأشادت "الحملة من أجل حماية خيول السباقات" بهذا القرار، كاتبة عبر صفحتها في فيسبوك: "إن الضغوطات على تايلور سويفت كي تلغي عرضها أتت بثمارها... ويبدو لنا أنها لبّت النداء بغضّ النظر عن السبب المقدّم".
ومنذ العام 2013، نفقت ستة خيول في سباقات "ملبورن كاب" التي تنظّم منذ 1876 في أوّل يوم ثلاثاء من شهر نوفمبر وتلقّب بـ "السباق الذي يوقف أمّة".

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث