فيلم «حريق أوبرا القاهرة».. ماذا فعل في ذكرى إنشائها؟

زهرة الخليج

  |   25 أكتوبر 2019

أثار عرض فيلم «حريق أوبرا القاهرة» للمخرج كمال عبد العزيز شجن الحاضرين بسبب هذه الذكرى المؤلمة التي تركها هذا الحريق في نفوس المصريين. وتحدث كمال عن كواليس الفيلم قائلاً: «هذا الفيلم استغرق خمس سنوات في التحضير والتصوير، وهو من إنتاجي وضم 13 شهادة لعدد من نجوم الأوبرا الكبار مثل ماجدة صالح ود.رتيبة الحفني وغيرهما، وهؤلاء الكبار توفي منهم 10 أشخاص ليصبح هذا الفيلم وثيقة لهم ولذكرياتهم عن هذا الحادث الأليم». وعن الصعوبات التي واجهته في الفيلم، يقول عبد العزيز: «الحصول على الفيديو الوحيد في العالم الذي يوثق هذا الحادث، والذي صوره طبيب كان يمر بالصدفة بجانب الأوبرا وقت حريقها، وصور الفيلم بكاميرا 8 ملي». واعتبر الناقد كمال رمزي أن «أوبرا القاهرة» مثل كائن حي يعيش ويتنفس لكن تم التآمر عليه وقتله، متمنياً من مخرجه تقديم سلسلة أعمال استقصائية عن أماكن فنية في مصر تكاد تكون تواجه نفس المصير.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث