سكان الإمارات أكثر استعداداً من قبل للتصدي لوباء كوفيد-19

زهرة الخليج  |   16 أبريل 2020

كشف استطلاع جديد أجرته شركة Snap Inc عن المصادر التي يلجأ إليها سكان الإمارات للاطلاع على أخبار تفشي وباء كوفيد-19، والأساليب التي يتبعونها للبقاء على اتصال مع العائلة والأصدقاء خلال هذا الوقت.
وبحسب الاستطلاع، فإن أربعة أشخاص من كل خمسة (87%) مستخدمين لتطبيق Snapchat في الإمارات العربية المتحدة يشعرون أنهم أكثر استعداداً للمساعدة في منع انتشار وباء كوفيد-19 مما كانوا عليه قبل شهر.
 وفي الوقت نفسه، يتنبه الناس لتجنب المعلومات الخاطئة حول الوباء، حيث يظهر الاستطلاع أن 54% من سكان الإمارات يلجؤون إلى مصادر حكومية رسمية للحصول على معلومات حول تفشي المرض، في حين يلجأ 26% منهم إلى مصادر الأخبار التلفزيونية و25% إلى العائلة والأصدقاء.

أنشطة منزلية

وبالإضافة إلى الاطلاع بشكل متواصل على الأخبار المرتبطة بوباء كوفيد-19، يقضي العديد من مستخدمي التطبيق وقتهم في المنزل للقيام بنشاطات تعزز نموهم الشخصي.
وصرّح أكثر من نصف المستطلعين (61%) أنهم يقومون بأنشطة للرعاية بأنفسهم، بينما يأخذ 43% منهم دروساً عبر الإنترنت، ويقوم 42% منهم بممارسة تمارين اللياقة البدنية ويتطلع 41% منهم إلى تعلم مهارة جديدة.

السلامة العقلية

وعلاوة على ذلك، يسعى سكان الإمارات إلى الحفاظ على سلامتهم العقلية خلال هذه الفترة العصيبة عبر اتباع عدد من الطرق. فعندما سُئل المستطلعون عما يساعدهم أكثر في الحفاظ على الهدوء خلال هذه الفترة، ذكر أكثر من النصف (57%) أنهم يلجؤون للاتصال بالعائلة والأصدقاء، بينما صرح 47% منهم أنهم يلعبون ألعاب الفيديو، في حين قال 23% منهم أنهم يمارسون التأمل أو الرياضة.

توطيد العلاقات الأسرية

وعندما سئل المستطلعون عن وجود أي نتائج إيجابية للوضع الحالي، أجاب أغلبيتهم بأنهم يمضون أوقاتاً ممتعة مع عائلاتهم، مما يؤكد على أهمية العلاقات الإنسانية في الإمارات.
وفي هذا النطاق، يستخدم ما يقارب نصف (41%) مستخدمي Snapchat في الإمارات التطبيق حالياً أكثر من قبل للبقاء على اتصال مع العائلة والأصدقاء، مقارنة بـ36% الذين يلجؤون لإجراء مكالمات الفيديو و32% الذين يجرون المكالمات الهاتفية.