فحوصات «كورونا» تتجاوز المليون في دولة الإمارات

رحاب الشيخ  |   25 أبريل 2020

تجاوزت الفحوصات التي أجرتها دولة الإمارات لفيروس كورنا المستجد «كوفيد 19» حاجز المليون فحص حتى الآن، حسب الإحاطة الإعلامية الدورية الحكومية اليوم.
وقال معالي عبدالرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع، إنه تم إجراء 1,022,326 فحصا لكورونا على مستوى الدولة من خلال 14 مركز فحص من المركبة، إلى جانب المستشفيات والمراكز الصحية.
وأضاف أن الزيادة في عمليات الفحص ترافقها زيادة في عدد الحالات الجديدة المصابة بالفيروس، مطمئنا الجمهور أن هذه الزيادة متوقعة، ودليل على نجاعة استراتيجية الحد من انتشار الفيروس.
وأوضح: كلما زدنا في عدد الفحصوصات، سنكون مبكرين في الوصول للحالات، وبالتالي يكون احتواؤنا لانتشار الفيروس أكبر، وأيضا زيادة الفحوصات وتكثيفها تساعدنا أن نكون استباقيين خاصة مع حالات المخالطين، بالإضافة للحالات التي لا تظهر عليها أي أعراض.
وفي السياق ذاته، أعلنت الدكتورة آمنة الضحاك الشامسي، المتحدث الرسمي عن حكومة الإمارات ارتفاع عدد حالات الشفاء في الدولة إلى 1887 حالة، بعد تسجيل 127 حالة شفاء جديدة لمصابين بفيروس كورونا المستجد وتعافيها التام، من أعراض المرض وتلقيها الرعاية الصحية اللازمة.
وأضافت أن المتوسط اليومي لحالات الشفاء خلال الأسبوعين الماضيين يصل إلى 100 حالة شفاء يومياً، وتبلغ نسبة الشفاء ما يقرب 20% من إجمالي الإصابات.
وقالت إن خطة توسيع نطاق الفحوصات مستمرة، وأسهمت في الكشف عن 532 حالة إصابة جديدة بفيروس كوفيد - 19 من جنسيات مختلفة، وبذلك يصل إجمالي عدد حالات الإصابة في الدولة إلى 9813 حتى الآن، فيما يبلغ عدد حالات الإصابة والتي ما زالت تتلقى العلاج 7855 حالة من جنسيات مختلفة.
وأعلنت عن 7 حالات وفاة من جنسيات مختلفة، ليصل عدد الوفيات المسجلة في الدولة إلى 71 حالة.
ولفتت إلى أن قرار التخفيف الجزئي والذي أعلن عنه مؤخراً لا يعني أن الأمور عادت إلى طبيعتها بشكل كامل، حيث يبقى تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية قائماً وإلزامياً على الجميع خاصةً الالتزام بالتباعد الجسدي الاجتماعي وارتداد الكمامات.
وكشفت عن إطلاق تطبيق «الحصن الرقمي» الذي يمكن الجهات الصحية المختصة من التعرف بسرعة على الأشخاص المعرضين لخطر انتقال عدوى فيروس كوفيد - 19، ليتم التواصل معهم وإجراء الفحوصات لهم.
من جانبه، قال الدكتور علوي الشيخ، المتحدث الرسمي عن قطاع العلوم المتقدمة في الدولة إن الدراسات أثبتت أن كوفيد - 19 فيروس حيواني الأصل وانتقل إلى الإنسان، لذلك يجب علينا الاستعداد لمواجهة فيروسات أو أوبئة مشابهة ودراسة كيفية حدوث عملية الانتقال.
على الجانب الآخر، قال فضيلة عبدالرحمن سعيد الشامسي، المتحدث الرسمي من الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، إنه من الصعوبة بمكان فتح المساجد ودور العبادة في الوقت الراهن نظرا لعدم إمكانية مراعاة معايير السلامة الصحية في المساجد ودور العبادة من التباعد الجسدي وتجنب مخالطة الفئات العمرية الأكثر عرضة، للإصابة بالفيروس ككبار المواطنين، والمقيمين والأطفال وأصحاب الأمراض المزمنة والتنفسية.