أديل.. هل أصبحت صديقة مقربة من الأمير هاري وميغان؟

لاما عزت   |   20 مايو 2020

أكدت صحيفة “ديلي ميرور” البريطانية أن دوقي ساسكس هاري وميغان أصبحا صديقين مقربين جداً من المغنية البريطانية أديل.

وبحسب الصحيفة فإن علاقة الصداقة أصبحت قوية بينهم منذ انتقال هاري وميغان إلى لوس أنجلوس وإقامتهما في منزل يبعد 5 دقائق فقط عن بيت أديل.

ومنذ انتقالهما إلى لوس أنجلوس، حرصت أديل على تقديم كامل دعمها لهاري وميغان، كما أنها قامت بترشيح الحضانة التي يرتادها ابنها أنجلو، لابنهما آرتشي.

وأكد مصدر مقرب للصحيفة أن ميغان وهاري وأديل يقضون أوقاتاً ممتعةً، وأشار إلى أن ميغان تكن احتراماً كبيراً لأديل التي استطاعت أن تحافظ على حياتها الخاصة وأن تبقيها بعيداً عن الأضواء رغم أنها من أكثر النجمات نجاحاً ونجومية.

وأشارت تقارير سابقة إلى أن ميغان وهاري يقطنان في بيت بمنطقة بيفرلي هيلز، وأنهما تواصلا مع الإعلامية الأميركية أوبرا.

وكان الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل قد قطعا العلاقات مع 4 من كبرى الصحف الشعبية البريطانية (صن وديلي ميل وديلي إكسبريس وديلي ميرور) بعد اتهامها بنشر قصص مشوهة وكاذبة وخارجة عن المعقول، وقالا إنهما سينتهجان سياسة عدم الارتباط مع تلك الصحف.