لفساتين عشاء الزفاف شروط، فما هي؟

رزان الحسيني  |   31 يوليو 2012

عشاء قد لا يتكرّر في العمر وفستان لن ترتديه على الأرجح مجدّداً. إنّه الفستان الأبيض الخاص فقط بـ"عشاء الزفاف" إذا إفترضنا أنّ العروس لا تريد الاحتفال عن طريق حفل راقص.

في هذا الإطار، تحرص العروس عموماً عند إختيار الفستان على الاهتمام بشكل إضافي بالتصميم والتطريز والقماش، سيما أنّ ضخامة الثوب غير مطلوبة وربما ممنوعة أو غير مناسبة في بعض الأماكن كالمطاعم.

لكن، ماذا عن تفاصيل إختيار الفستان الأخرى؟ الإجابة في ما يلي

إختيار فستان العشاء يبدأ من قماشه

تتنوّع تصاميم فساتين الزفاف التي تليق بعشاء بعيد عن أجواء الصخب والموسيقى الراقصة. إن صحّ التعبير، يختلف الفستان الكلاسيكي من مصمّم إلى آخر من حيث جودة القماش وجمال التطريز.

من "أنا زهرة" بعض النصائح العالمية لمراعاتها قبل الإختيار وفقاً لشخصية العروس وشكل جسمها ومكان العشاء أيضاً:

لعروس مفعمة بالأنوثة والجمال والموضة، يُنصح بفستان ذي أقمشة من الحرير والموسلين معاً.

لعروس عنوانها الأناقة والموضة المريحة، يُنصح بفستان ذي كتف واحد مطرّز أو مشغول بالكريستال والـ Sequins.

لعروس عملية ونحيفة وطويلة القامة، يُنصح باختيار فستان من الحرير أو الكريب الناعم المنسدل بخفة لتحديد شكل الجسم.

لعروس حالمة ورومانسية ذات خصر رفيع لكن أرداف ممتلئة، يُنصح بفستان "A-Line" ضيّق عند منطقة الأكتاف والخصر ومنسدل بشكل أوسع عند الأرداف وحتى الأسفل.

التسريحة والمكياج والأكسسوار

الفستان ليس كل شيء وإن كان من أولويات العروس. لا بدّ من تكامل العناصر الأخرى ليلة العشاء كي لا تظهر الأخيرة كأنها متنكرّة أو غريبة Odd:

- الإبتعاد عن المكياج الساطع واستبداله بآخر بسيط لكن متقن ضماناً لتألق العروس طوال العشاء.

- الحرص على أن تكون تسريحة الشعر ملائمة للفستان والمكان، خصوصاً أنّ العديد من العرائس يُفضلن عدم وضع الطرحة نهائياً.

- إستبدال الطرحة ببروش ناعم أو قبّعة رقيقة يمكن خلعها أثناء العشاء.

- لأن المناسبة حميمة يُنصح باستبدال باقة يد العروس بحقيبة خاصة ملائمة للفستان.

- يمكن استخدام المجوهرات والأكسِسوارات الناعمة جداً وغير الضخمة التي تزيد الفستان أناقةً وبريقاً لافتاً وهادئاً.

- المعطف أكسِسوار رائع سيما في الطقس البارد، وقد يُكمل إطلالة العروس خصوصاً أنّ دخولها لن يكون مقيّداً بالزفة والترحيب بالحاضرين والحاضرات.