أي وجه من "جولييت" أنت؟

زهرة الخليج  |   2 نوفمبر 2010

كانت "جولييت كابوليه" Juliette Capulet امرأة معقّدة. فمظهريًّا، كانت ساحرة وفاتنة ومن سيدات المجتمع الراقيات. أمّا من داخلها، فبحثت عن الانتقام وتاقت نفسها للمغامرة ورفضت أن تبقى مقيّدة.
يغوص "رومانو ريتشي" في مختلف نواحي هذه البطلة الشكسبيرية والنساء عموماً من خلال مجموعة عطور "جولييت هاز إيه جان" Juliette has a Gun.
ويستخدم "رومانو ريتشي" مزيجاً من العطور ورؤية أنوثة فريدة ليجسّد شخصيات المرأة الرومانسية والراقية والتي تتمتع بتلك الروح العربية وتلك الرجولة الساحرة في الوقت عينه.


تتلمذ "رومانو" البالغ من العمر 28 عام على يد أفضل المعلمين فهو حفيد "روبرتو ريكو" الأسطوري"، خبير العطور والشريك في تأسيس دار أزياء "نينا ريتشي" Nina Ricci.
تتمتّع مجموعة "جولييت هاز إيه جان" Juliette has a Gun بالكاريزما والجاذبية تماماً مثل المرأة التي استُلهمت منها.
جمع "رومانو ريتشي" في إطار فريد شخصية المرأة في مختلف حالاتها ضمن مجموعة شاعرية وجريئة في الوقت عينه، وأعطى النساء فرصة لتحديد أنفسهنّ عبر اختيارهنّ للعطر.


إذاً أيّ من الشخصيات أنت؟


"ميس شارمينج" الآنسة الساحرة
إنّه عطر ساحرة عذراء، هادئة ومستفزّة وأنيقة حساسة. فتراها في لحظة تتحمل ضغوطات العالم وفي اللحظة الأخرى تذرف دموعاً حارّة بعد موت سمكتها الذهبية. ويجسد العطر نفحات الزهرة المغربية والمسك والفواكه البرية. إنّه عطر ذكي وواضح.

 

"لايدي فانجانس" سيدة الانتقام
إنّه عطر غني وراقٍ يعبّر عن الأنوثة المطلقة والثقة والإثارة. وهو عطر سيدة تعرف كل أسرار الأنوثة. فيمكنك أن تشمّ ... وأن تحلم ... لكن الباقي يتوقّف عليها. ويمزج العطر الورد البلغارية الراقية والشائكة مع الباتشولي والفانيليا لتقديم هذا الرقي العصري الفريد.


"سيتيزن كوين" ملكة المواطنين
ليست عصبيّة فحسب ولا الأكثر سحراً ولا الأكثر رعباً ، بل هي تجمع هذه الصفات جميعها وفي آن واحد، فهي بحد ذاتها تجسيد للجمال. فتعجز الكلمات عن وصفها ... وهنا يكمن سر سحرها. وعطرها عبق قبرصيّ غامض يبعث على الإدمان ويمزج بين العطور الحديثة والكلاسيكية. فحذار يا روميو! ها هي "جولييت" قد عادت مجدداً ويصعب التقاطها اليوم أكثر من أي وقت مضى.

 

"ميدنايت عود" عود منتصف الليل
إنّه عطر خاص جداً، ابتُكر للشرق الأوسط حصرياً.
والغريب في هذا العطر هو المزيج الفريد بين الكهرمان الفاخر والباتشولي المنشّط، ومبني على العود العميق والمعقّد. ولعلّ "جولييت هاز إيه جان" Juliette has a Gun من العلامات العالمية القليلة التي تضم هذا العنصر الجذّاب.

 

"كالاميتي جيه" جولييت المصيبة
لا يمكن توجيه سلوك " كالاميتي جولييت "، فهي جريئة ويقظة. كما أنّها معتادة على تحدي العادات التقليدية ... وهذه صفة تحدد شخصيتها الفريدة. وهي عفوية ومن المؤكد أنّها لا تصب في خانة المرأة الرومانسية النموذجية. ومع أنّها صريحة وجريئة غير أنّ جرأتها تخبّئ ضعفاً ما. أمّا نفحات العطر العليا، فناعمة ومن روائح الخشب وتزداد إثارتها مع نفحات الكهرمان والسوسن في قلب العطر.