مَن يهدّد الليدي غاغا؟

زهرة الخليج  |   19 نوفمبر 2010

بعدما استطاعت في خلال أشهر معدودة أنّ تتربّع على عرش البوب، ها هي الليدي غاغا (24 عاماً) تواجه الوجه الآخر الأسود للنجومية. إذ اتخذت الفنانة الشابة إجراءات عديدة بوجه إحدى معجباتها المهووسات: إنّها أناستازيا أوبوخوفا (26 عاماً) التي كتبت رسالة تهدّد فيها الليدي غاغا، ما أدى إلى تدخّل الشرطة والقضاء. وقد أصدرت المحكة قراراً قضائياً يمنع الطالبة الشابة من الإقتراب من المغنية لمساحة أقل من 460 متراً.


وكانت أوبوخوفا قالت في رسالتها إنّها تريد الموت مع... غاغا. وفي ذلك، تحيل إلى مارك دايفيد تشابمان الذي قتل جون لينون في العام 1980 وما زال القضاء يرفض حتى اليوم إطلاق سراحه.


ومن أجل الترويح عن نفسها بعد هذه الحادثة، تصعد الليدي غاغا كل ليلة تقريباً إلى الخشبة وتقدّم الحفلات وسط تصفيق الجمهور. وستمرّ على باريس حيث تقدّم حفلتين في 19 و20 كانون الاول (ديسمبر) المقبل.

 

للمزيد:

أنغام وليدي غاغا... نسخة طبق الأصل
الليدي غاغا تترشح لـ 13 جائزة