مصطفى الخاني ينسحب من "زمن البرغوت" بسبب سلوم حداد!

ياسر المصري - دمشق  |   29 أبريل 2012

رغم بدء تصوير مسلسل "زمن البرغوت"، قرر مصطفى الخاني الإنسحاب نهائياً من العمل الذي يعيده إلى دراما البيئة الشامية بعد نجاحه في شخصية "النمس" التي جسدها في "باب الحارة" قبل سنوات.


ويعود السبب في اعتذار الفنان السوري عن عدم أداء بطولة العمل الذي ألّفه محمد زيد ويخرجه أحمد ابراهيم أحمد إلى الخلاف الحاد الذي وقع بينه وبين سلوم حداد أحد أبطال العمل أثناء تصويرهما مشاهد تجمعهما سوياً. وقد تطوّر إلى تشابك بالأيدي بين سلوم ومصطفى لولا تدخل فريق المسلسل للفصل بينهما، خصوصاً بعدما بلغ الأمر حد تبادل للشتائم أمام فريق العمل وبحضور مخرجه الذي اضطر لتصوير مشاهد كل ممثل على حدة ثم دمجها في مشاهدهما المشتركة. بعدها، قرر الخاني الإعتذار نهائياً عن عدم أداء الدور، فقرّر مخرج العمل إسناده إلى الممثل محمد حداقي. ويجسّد الأخير شخصية صفوان الملقب بـ"أبو عكر" ابن حلاق الحارة. ورغم عمله مع والده، إلا أنّ طموحه أبعد من ذلك، ما يدفع به إلى اختبار العديد من الأمور التي توقعه في ورطات ويكون مصيرها الفشل. أيضاً، فإن صفوان، وبتحريض دائم من والدته، يحاول أن ينصب المكائد والمشاكل لرجال الحارة، ويعمد إلى الزواج من ابنة عمه رويدا التي يعلم بحبها لابن خاله وضاح، فيدبر له مكيدة ويتم إرساله إلى الخدمة العسكرية رغم أنّه وحيد. ثم يشيع بأنّ وضاح قتل لأنه كان خائناً. ولا يكتفي بذلك، بل يحاول أن يبعد مختار الحارة "أبو وضاح" الذي يجسده أيمن زيدان عن الحارة مستغلاً علاقته بإحدى الشخصيات النافذة ليتسلم والده المنصب.

 


المزيد:
مصطفى الخاني يعود إلى الحارة!
سلوم حدّاد من حارة إلى حارة!