2010 عام ثوري في علاج القلب والجلطات الدماغية

زهرة الخليج  |   3 يناير 2011

شهد العام 2010 تقدماً كبيراً في علاج أمراض القلب والجلطات الدماغية. فقد نشر موقع "هلث داي نيوز" الأميركي، تقريراً صدر عن الجمعية الأميركية لأمراض القلب، يبيّن أنّ الوفيات الناتجة عن أمراض القلب انخفضت إلى بنسبة 27 في المئة، كما انخفصت الوفيات الناتجة عن الجلطات الدماغية بنسبة 44 في المئة.


وأشار التقرير إلى أنّ العام المنقضي شهد تقدماً في العلاجات المتعلقة بأمراض القلب عند المصابين بالسكري، كما تمّ التوصل إلى طرق لعلاج الأطفال المصابين بأمراض القلب من دون الحاجة للزراعة، إضافةً إلى تقدم الاختبارات المتعلقة بالخلايا الجذعية التي قد تساعد في نمو عضلة قلبية جديدة. أما في ما يتعلق بالجلطات الدماغية فقد تمّ ابتداع دواء له فعالية كبيرة في الساعات القليلة التي تلي الجلطة... كما تمّ اختراع علاج بمساعدة رجال آليين يمكنهم تحسين عمل الذراع بعد الجلطات، عوضاً عن المعالجين الفيزيائيين!