رابح ونجوى يسترجعان علاقتهما... والهندي يدخل على الخط

زهرة الخليج  |   20 يناير 2011

استرجع الفنانان السعودي رابح صقر، واللبنانية نجوى كرم تعاونهما المهني الذي جمعهما قبل 13 عاماً. وقالت نجوى إنّ رابح عزف لها جميع الإيقاعات عندما تعاون معها في أغنية "منين الحلو". ورد عليها رابح بالقول:" تصر عليّ أن أدخل منزلها عندما أكون في بيروت".


وقد جاءت هذه التصريحات حين استضافت الإعلامية جومانة بوعيد، الفنان السعودي ضمن برنامج "سهرتنا" في حلقته أمس التي اقتصر عرضها على "راديو روتانا" في السعودية. خلال الحلقة، عرض حديث لنجوى عن رابح الذي وصفته بـ"النجم" وانهالت عليه بالمديح، ليوضح بعدها أنّ كلام "شمس الأغنية اللبنانية" أخجله. لكنّ الخجل لم يمنعه من القول بأنّها فنانة تتمتّع بهيبة وشموخ، وصوتها يعبّر عن شخصيتها. وأوضح رابح أنّ علاقة وثيقة تربطه بـ "سلطان الطرب" جورج وسوف، مشيراً إلى أنّه كان هناك مشروع تعاون بينهما، لكنّه لم يبصر النور حتى الآن. علماً بأنّه يلتقي دوماً وسوف عندما يكون في لبنان.


وعن ألبومه الجديد، قال صقر: "سجّلت ما يتعدّى 30 أغنية، وسيصدر قريباً. نحن في المحطة الثانية من إعداده". وفيما امتدح صقر رئيس شركة "روتانا للصوتيات" سالم الهندي والعلاقة التي تربطهما، وخصوصاً عندما كان متعهد حفلات ووصفه بـ"المتعهد الشاطر"، استقبلت جومانة مداخلة هاتفية من الهندي امتدح فيها رابح وعدّه من الركائز الأساسية في "روتانا". وتمنى من الفنانين أن يحذوا حذو رابح في طريقة إصدار ألبومهم التي تأتي بعد تأنٍّ وحسن اختيار.