الألوان دواء لكل يوم

زهرة الخليج  |   29 يناير 2011

الأجواء المحيطة بنا تؤثر بشكل كبير في صحتنا، وإقبالنا على الحياة. ملابسنا، مناشف الحمام، الستائر، لون الأثاث، ثياب النوم... كلّ هذه التفاصيل تترك أثراً في مزاجنا، وحالتنا الصحيّة، وتركيزنا، ورغبتنا في القيام بأعمالنا اليوميّة. لهذا، فإنّ للألوان علاقة وطيدة بحالتنا الصحيّة، وإن لم تكن مباشرة. جرّبي أن ترتدي الأسود كلّ يوم، وستلاحظين أنّك مع الوقت، ستبدين أكبر بعشر سنوات! نقدّم لك هنا نصائح خاصة بـ "أنا زهرة"، لكي تعرفي كيف تجعلين من الألوان المختلفة، عوامل مفيدة لصحتك النفسيّة والذهنيّة والجسديّة.


تعانين من تعب دائم وهزال في الوجه
في هذه الحالة، أدخلي الوردي إلى حياتك. ضعي مناشف ورديّة في الحمام، اشتري قطع صابون زهريّة، أو روب استحمام من اللون نفسه. حين تستيقظين في الصباح، يعطيك الوردي إطلالة جديدة، ونضرة، وحيويّة. في حالة تعب الوجه أيضاً، يمكن أن تلجئي إلى ملابس بألوان دافئة.


ينقصك الكثير من الطاقة لتواصلي نهارك
حين تستيقظين في الصباح، وتشعرين أن بطاريات جسمك تلفظ أنفاسها الأخيرة، تذكري ألوان الشمس: الأصفر والبرتقالي. هذه الألوان تمدّك بالفرح، والبهجة، والحركة. إن كنت تشعرين بانحطاط، أضيفي لمسة من الأصفر على ملابسك، اختاري شالاً أصفر مثلاً. انثري مشتقات البرتقالي على أثاث المنزل. يمكن أن تختاري أزهاراً بهذا اللون، أو ستائر من مشتقاته، لتضيفي لمسة من الطاقة والحيوية على زوايا بيتك.


تحتاجين إلى ساعات طويلة من الاسترخاء
اختاري ألواناً هادئة، مثل السومو، أو الزهري الباهت، أو تدرجات التوتي. هذه الألوان تهدىء الانفعالات، وتبعث فيك الطمأنينة. اختاري وسائد، أو ملابس نوم باللون التوتي مثلاً. يبقى لون الاسترخاء بامتياز هو الأزرق الفاتح، لأنّه يطري المزاج. بعض اللمسات منه في غرفة نومك ستبعث في نفسك الكثير من الصفاء والهدوء. لكن من الأفضل ألا تجعلي غرفتك زرقاء بالكامل، لأنّ ذلك يعطي مناخاً جليدياً.


تجتاحك ميول عدائية وغضب شديد
تفادي الألوان الحمراء. مشتقات الأحمر، تفيد في التحفيز والتوتير، وفيها الكثير من "الأكشن", لذا من الأفضل أن تتفاديها في يوم يميل مزاجك صوب الغضب. في المقابل، يمكن إضافة بعض لمسات من الأخضر على الملابس. الأخضر بمختلف تفرّعاته يعطي هدوءاً وليونة، ويجعلك أكثر انفتاحاً وقابلية على التعاون مع الآخرين.


فقدت قدرتك على التركيز
الأزرق هو لون الحكمة، والتفكير، والتركيز. الجئي إلى مشتقاته في ثيابك لكي تستعيدي بعض طاقاتك الذهنية. استخدمي البنفسجي على الستائر مثلاً، أو ضعي باقة ورد بنفسجية، وسترين أنّ لا شيء سيشتّت انتباهك عما هو مهم.