أبوظبي والمطر .. ماذا حدث أمس

زهرة الخليج

  |   10 مارس 2016
شهدت دولة الإمارات امس الاربعاء 9 مارس تقلبات في حالة الطقس حيث هطلت أمطار غزيرة وحبات من البرد بالاضافة إلى عواصف رعدية وبرق ، كل ذلك كان ناجم عن تأثير منخفض جوي يسمى بالمنخفض العقربي والذي يحدث في فترة زمنية معينة من فضل الشتاء ، ويمتد هذا المنخفض معلى طول الجزيرة العربية قادماً من جهة الجنوب غرب ، ويعتبر الأقوى منذ عشر سنوات. هذا وقد ذكر المركز الوطني للأرصاد والزلازل في بيان له أن حالة عدم الاستقرار الجوي تستمر في التأثير على الدولة وتزداد كميات السحب على مناطق متفرقة يتخللها السحب الركامية الرعدية أحيانا مصحوبة برياح نشطة وقوية أحياناً مع سقوط أمطار مختلفة الشدة تؤدي إلى جريان الأودية والسيول خاصة بالقرب من المرتفعات وتبلغ ذروة الحالة امس الأربعاء وتمتد الى اليوم الخميس . بيان الجهات الحكومية وبسبب قوة العاصفة أعلن مطار أبو ظبي الدولي تعليق رحلاته لفترة من الزمن ثم عادت حركة المطار لطبيعتها بعد تحويل 8 طائرات 6 لمطار العين و 2 لمطارات مجاورة ، هذا ويشار الى انه تم نشر فيديوهات عن اغلاق المطار وتسبب الرياح بالحاق اضرار في الطائرات وسقف المطار ، الأمر الذي نفته ادارة المطار والذي أكدت على عدم وقوع أي ضرر في أسقف مطار ابوظبي الدولي والمقطع المتداول في مواقع التواصل هو لسقف في مرفق مقابل لمبنى المسافرين ، وأصدر وزير التربية والتعليم معالي حسن الحمادي قراراً بإلغاء الدوام الرسمي لكل الجهات التعليمية الحكومية والخاصة منها يومي الأربعاء والخميس ، حرصاً على سلامة الطلاب .فيما طالبت وزارة الدخلية بأخذ الحيطة والحذر ورفع حالة التأهب إلى 100% . عيال زايد هاشتاق "عيال زايد" هو الوسم الذي استخدمه مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي والذي من خلاله تم نشر صور لمدنيي اماراتيين ،حرصو على مشاركة رجال الأمن في توفير أمن وسلامة المتواجدين في امارة أبوظبي ، فهناك من ساعد في ازاحة الأشجار التي وقعت بنصف الطريق من قوة العاصفة ، وهناك من شارك في تسهيل حركة السير بعد تعطل بعض من الإشارات المرورية ، ومن خلال هذا الوسم كذلك تم توجيه تحية لكل رجال الأمن والمسؤولين الذين ساعدوا في توفير أقصى مستوى من الأمن والذين استجابوا لحالات الطوارىء في الإمارة . سلبيات مواقع التواصل الاجتماعي العديد من الجمهور المتواجد في ابوظبي سواء كانو من الزائرين أو القاطنين شاركو بصور عن العاصفة وفيديوهات لأضرار مادية طبيعية أحدثتها العاصفة نظراً لقوتها كسقوط الشجر وسقوط زجاج من البنايات وغيرها من الأمور، وكل ذلك بطيب نية طبعاً إلى أن بعض الحاقدين على الإمارات بشكل عام استغلو هذه الفيديوهات في توجيه تهم وافتراضات مغرضة عن البنية التحتية للإمارات وسوئها وهو أمر غير صحيح طبعاً والدليل سرعة رجال الأمن في سحب المياه من الشوارع واعادة الأمن للعاصمة ولإمارة دبي ، التي شهدت أمطار رعدية غزيرة هي الأخرى ، لذلك طالب مسؤولون في جهات حكومية بعدم نشر مثل هذه الفيديويهات لحفظ الأمن وعدم اثارة هلع وخوف الجمهور ، وحتى لا يقوم بعض الحاقدين ممن تنتابعهم الغيرة من نجاح الإمارات ، بنشر أخبار ملفقة عنها. حارس المدينة حارس المدينة هو تطبيق أطلقته حكومة أبوظبي والذي الذي يستهدف تطوير الأداء الحكومي، وتحسين الخدمات الحكومية من خلال مشاركة الجمهور، وزيادة تعاونهم مع الجهات الحكومية. يُمكِّن التطبيق الجمهور من الإبلاغ عن قضايا تهم إمارة أبوظبي وذلك عبر التقاط صورة أو مقطع فيديو أو مقطع صوتي، وتحديد موقع البلاغ على نحو دقيق باستخدام خريطة تفاعلية مدمجة لذلك فهو يعد أفضل وسيلة لتسجيل البلاغات والمساهمة في حلها بسرعة قصوى من قبل الجهات حيت يتم تسجيل البلاغ تلقائيا لدى مركز اتصال حكومة ابوظبي والذي بدوره يحول البلاغ للجهات المعنية ،ويُمكِن للمستخدم متابعة تقدم البلاغ، بدءاً من إنشاءه حتى إغلاقه، إما عن طريق برنامج حارس المدينة نفسه أو عبر بوابة حكومة أبوظبي الإلكترونية abudhabi.ae أو بالاتصال مباشرة بمركز اتصال حكومة أبوظبي على الرقم (555 800).كما يمكن للمستخدمين الاتصال بمركز اتصال حكومة أبوظبي على الرقم (555 800) إذا واجهتهم أية مشكلة فنية أثناء استخدام البرنامج أو كان لديهم تعليق حول البرنامج وخصائصه وسبل تحسينه.لذا يمكن لمن يصادف أضرارا لحقت بالمرافق الخاصة والعامة في أبوظبي أن يقوم باستخدام التطبيق وتصوير المشاهد وإرسالها للجهات المعنية لعمل اللازم وإصلاحها بدلاً من نشرها عبر وسائل التواصل الاجتماعي مما يساهم في تشويه صورة المدينة.

مقالات مختارة

باقة زهور