آخرهن حورية فرغلي .. نجمات وقعن ضحايا للتجميل

زهرة الخليج

  |   10 مارس 2016
أصيبت عدد من الفنانات بهوس الخضوع لعمليات التجميل وأن كانت تلك العمليات تنجح في الكثير من الأحيان مع بعض النجمات في حين تحولت عمليات التجميل لدي نجمات آخريات لجحيم . وأصبحت حورية فرغلي من أشهر ضحايا التجميل لكونها خضعت لأكثر من عملية تجميل في أنفها ما سبب اختلافا جذريا في ملامحها خلال الفترة الحالية عن بداية ظهورها ، حيث أعلنت أن أنفها تعرض للكسر قبل دخولها مجال التمثيل وعندما قررت التمثيل توجهت إلي أحد الأطباء في النمسا من أجل تصليح الكسر لكن الطبيب أزال العظمة والحاجز الأنفي وهو ما تسبب في تشويهها. وقبل بداية تصوير مسلسل "ساحرة الجنوب" أصيبت بخراج في أنفها ولم تنجح الأدوية في إيقاف الخراج وتوجب التدخل الجراحي، ما جعلها تسافر إلي انجلترا لإجراء عملية لإزالة الخراج ما جعل الطبيب يؤكد لها ضرورة إعادة العظمة للانف وهو ما تسبب في تغير ملامحها في الفترة الأخيرة . كذلك تسببت عمليات نفخ الشفايف في تشويه ملامح جومانا مراد ما جلعها تختفي عن الأضواء منذ زواجها ، حيث أطلت مؤخرا خلال أحد عروض الأزياء وبدت مراد مختلفة تماماً بعدما خضعت لعملية تجميل ونفخ لشفتيها وخديها، بالإضافة إلى تعديل أسنانها، ما جعل ملامحها تختلف تماماً. كما تعتبر نبيلة عبيد من الفنانات اللواتي وقعن ضحايا للتجميل وهو ما بدأ واضحا خلال مشاركتها في برنامج " نجمة العرب" الذي ترأست لجنة تحكيمه، حيث انعكست هذه العمليات سلباً على مخارج الحروف عندها، كما غيّرت ملامحها وكانت تهرب من الكاميرا طوال الوقت حيث تحرص على التصوير بشكل جانبي . الأمر نفسه حدث مع صفية العمري التي أجرت عملية لشد الوجه جاءت نتائجها سلبية وأثرت في عضلة العين، فأصبحت الأخيرة تغمض بين الحين والآخر. هكذا، اضطرت الممثلة المصرية إلى الابتعاد عن التمثيل والمشاركة في أعمال قليلة جداً وأن كان آخرها فيلم " المولد" واتضحت علي ملامحها آثر عمليات التجميل السلبية . وبسبب عملية تجميل أيضاً، تعرّضت الفنانة ميسرة للتشويه بعدما أجرت تعديلاً على أنفها بسبب عظمة زائدة، فجاءت النتيجة سلبية وباتت تعاني من صعوبة في التنفس وقدّمت بلاغاً ضد الطبيب الذي أجرى لها العملية، حيث توجهت إلي لندن لإصلاح التشويه ما جعل الأطباء يؤكدون لها أن الطبيب الذي أجري لها التجميل اخترق الأنف من الداخل كما أنه لم يقترب من الجزء الزائد التي كانت ترغب في إزالته . وقضت عمليات التجميل على عدد من فنانات الزمن الجميل حيث أدت مضاعفاتها إلي رحيلهن منهن فايزة أحمد حيث خضعت لعملية نفخ في الخدود وهو الأمر الذي تسبب في إصابتها بالسرطان . كذلك رحلت الفنانة ناهد شريف نجمة أففلام السبعينات بعدما خضعت لعملية تجميل في الثدي حيث لجأت لوضع مادة سليكون تمنع ترهل الثدي ومن ثم تم إصابتها بالسرطان ورحلت سريعا. للمزيد: فيفي عبده: أول ظهور بعد التجميل

مقالات مختارة

«بيرق شاعر المليون» للإماراتي مبارك بالعود العامري