مؤثرات تحت الـ 20 يتابعهن الملايين

هديل عللوه

  |   5 أبريل 2019

في عالم الـ«سوشيال ميديا» يمكن لأي شخص أن يطلق صفحة له ومنصة، ولكن ليس الجميع قادرين على جذب مئات الآلاف بل الملايين أحياناً. المدهش أن أشخاصاً لم يتجاوزوا بعد سن العشرين نجحوا في ذلك.
جذبت صفحة جوجو سيوا (15 عاماً) على «يوتيوب» أكثر من تسعة ملايين متابع، تدعمها بمحتوى غنائي ودروس في الرقص وفيديوهات أخرى لمسابقات التحدي.
واستطاعت التوأمان بروكلين وبيلي (19 عاماً) أن تجذبا عشاق التجميل والأزياء ليتابعوا صفحتهما على «يوتيوب»، حتى تجاوزوا خمسة ملايين، معززة بمحتوى تجميلي لافت.
أما أماندا ستيل (19 عاماً)، فكانت في الصف السادس فقط، عندما أطلقت منصتها على «يوتيوب» MakeupByMandy24، مقدمة محتوى غنياً يتعلق بالجمال والأزياء، لتجذب بذلك وكالات عارضات الأزياء كالشركة الرائدة IMG Models التي وقعت عقداً معها في عام 2016.
ومن المواهب الموسيقية التي وضعت بصمة في الـ«سوشيال ميديا»، تظهر عازفة البيانو إميلي بير (17 عاماً)، التي تشتهر بعزفها على آلات موسيقية عدة، بمنصة على «يوتيوب» تحمل اسم emilybearpiano. وفي سن الـ16 فقط، تطرقت الناشطة والمتحدثة الكندية «هانا ألبير» إلى العديد من المواضيع والقضايا المجتمعية كالعدالة والبيئة والتنمر، وظهرت فيديوهاتها على منصة TED talk على «يوتيوب»، وكذلك عبر صفحتها على «الانستجرام» و«تويتر».

مقالات مختارة

رياضات مرحة ولكن.. خطرة

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث