ميغان ماركل تساند عائلة إفريقية تعرضت ابنتها لجريمة مروعة!

زهرة الخليج

  |   29 سبتمبر 2019

خصصت دوقة ساسكس ميغان ماركل خلال جولتها الإفريقية مع زوجها الأمير هاري، بعضاً من وقتها لدعم أسرة ضحية اغتصاب في كيب تاون. وربطت ميغان شريطاً أمام مكتب بريد أصبح نصباً تذكارياً لفتاة تدعى "نيني مرويتيانا"، وهي طالبة جامعية في الـ 19 من عمرها، قتلت بعد اغتصابها وتعذيبها، الأمر الذي أجج النقاش في الأسابيع الأخيرة حول العنف اللاحق بالنساء في جنوب إفريقيا. 

ونشر الزوجان الملكيان صورة عبر حسابهما عبر إنستقرام تظهر فيها دوقة ساسكس وهي تربط الشريط الأصفر على سياج مركز البريد، وجاء في التعليق أن "ميغان أرادت توجيه تحية والإعراب عن تضامنها مع كل الذين يكافحون جميع أشكال العنف التي تطال المرأة فضلاً عن جرائم قتل النساء"، "كما تحدثت ماركل إلى والدة الضحية لتقدم لها التعازي" على ما جاء في التعليق أيضاً.

وتشهد جنوب إفريقيا منذ أسابيع عدة تظاهرات بعد سلسلة من جرائم قتل نساء تصدرت الأخبار.
وقالت وزيرة شؤون النساء مايته نكوانا-مشابانه إن اكثر من 30 امرأة قتلت على يد شريكها خلال أغسطس، فيما سجلت الشرطة ما معدله 110 جريمة اغتصاب يومياً العام الماضي.
وتستمر جولة هاري وميغان حتى الأربعاء في جنوب القارة الإفريقية وهي الأولى منذ ولادة طفلهما آرتشي البالغ أربعة أشهر.

مقالات مختارة

لحظات للأمل في «السوشيال ميديا»

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث