لعنة التأجيلات تصيب مسلسلات النجمات

دعاء حسن ـ القاهرة  |   4 مارس 2011

يبدو أنّ الخريطة الرمضانية هذا العام ستشهد اختفاء عدد من النجمات اللواتي اعتدنا مشاهدتهن كل عام ضمن المائدة الرمضانية. هذا الخلل يأتي نتيجة الهجوم الذي يتعرضن له بسبب موقفهن من الثورة. وقد قرر عدد كبير من منتجي أعمالهن الهروب من العرض في رمضان المقبل خوفاً من عدم تسويق تلك الأعمال، سيما أنّ أغلبها يحمل أسماء فناني القائمة السوداء. لذلك لجأ عدد كبير إلى تأجيل تلك الأعمال حتى أجل غير مسمى. أول المسلسلات المهددة بالتأجيل "سمارة" لغادة عبد الرازق. إذ يتردّد أن تلفزيون "دبي" الذي تعاقد على شراء المسلسل ينوي فسخ التعاقد بسبب تراجع شعبية غادة والدعوات التي تنادي بمقاطعتها في مصر والوطن العربي.
ويرفض منتج العمل محمد شعبان استكمال التصوير لحين استقرار الأوضاع وضمان تسويق المسلسل.


كذلك، قد تغيب الفنانة يسرا للمرة الأولى عن الدراما الرمضانية نتيجة تصريحاتها المعادية الثورة وتأييدها للرئيس السابق. إذ يتردد أنّه يُحتمل أن يتأجّل مسلسلها الجديد "شربات لوز" إلى العام المقبل. إذ لم يتم تسويق المسلسل حتى الآن، فضلاً عن أنّ السيناريست تامر حبيب لم ينته من كتابته بعد.


وعلى الرغم من أنّ الفنانة إلهام شاهين صوّرت عدداً من مشاهد مسلسلها الجديد "قضية معالي الوزيرة"، إلا أنّه قد يكون مصيره التأجيل، وخصوصاً أنّ إلهام من فنانات القائمة السوداء، فضلاً عن أنّها توقفت عن التصوير لحين ضمان تسويقه. لكنّها برّرت التأجيل بزحمة الشوارع وعدم استقرار الأمور في مصر، بالإضافة إلى غياب رجال الشرطة عن الشوارع والميادين بكثافة هذه الفترة. وأكدت أنّها اتفقت مع المخرجة رباب حسين، على استئناف التصوير عند هدوء الأحوال وانتهاء التظاهرات اليومية.


وتقرّر تأجيل مسلسل "أحلام مشبوهة" لداليا البحيري، إضافةً طبعاً إلى بروفات العمل التي كان يُفترض أن تجمع البحيري والفنان السوري باسل خياط استعداداً للتصوير. كما توقفت التحضيرات الخاصة بمسلسل "أهل اسكندرية" الذي تلعب بطولته جومانا مراد. إذ قرّرت الشركة المنتجة للعمل وقف نشاطها هذه الأيام حتى تتضح الرؤية من حيث تسويق المسلسل وهدوء الأوضاع المتوترة في مصر.


ولم يقتصر التأجيل على الفنانات، بل انتقلت تلك اللعنة إلى عدد من الفنانين منهم يحيى الفخراني الذي تأجّل مسلسله "بواقي صالح" بسبب التوترات الداخلية في مصر، خاصة أنّ معظم أحداث العمل تحتاج إلى تصوير خارجي في شوارع القاهرة. مما قد يؤدي إلى تأجيل المسلسل حتى العام المقبل.


وبشكل نهائي، تقرر تأجيل مسلسل "قطار الصعيد" للفنان السوري جمال سليمان بعدما كان يُفترض أن يبدأ في كانون الثاني (يناير) الماضي. لكنّ الثورة تسببت في التأجيل وبالتالي شطبه عن موسم رمضان هذا العام.


كما أنّ الفنان محمود عبد العزيز الذي كان سيعود إلى الدراما التلفزيونية هذا العام بمسلسل "الملك"، اتفق مع المنتج على تأجيل العمل لأنّه يتضمن أحداثاً كوميدية لا تتناسب مع ما تشهده مصر.