تعرّض المغربية كريمة للضرب على يد سارة فرح

رحاب ضاهر - بيروت  |   24 أبريل 2011

تسيطر على "ستار أكاديمي 8" حالة من الثرثرة والنميمة والخلافات التي تتزعّمها المشتركة السورية سارة فرح. هذه الأخيرة اعتُبرت رأس الفتنة في الأكاديمية. وبدلاً من أن تحصد حب المشاهدين وإعجابهم المشاهدين على موهبتها، إلا أنّها لا تكثرت لهذا الأمر أبداً. بعدما اتهمت المشترك المصري كريم بأعمال غير أخلاقية، ضربت المشتركة المغربية كريمة في كواليس السهرة الرابعة، ولم تسلم منها التونسية أميمة. إذ سخرت منها لأنّها أخطات على المسرح. وكانت تصرفات سارة أثارت غضب والدتها التي أنّبتها عند الاتصال بها. لكنّ سارة تتعامل بغرور مع زملائها، وتحاول الإيقاع بين الجميع.


تصرّف سارة تجاه كريمة جرّ عليها المزيد من الهجوم والنقد، وازدادت المطالبات بإخراجها من الأكاديمية. لكن يبدو أنّ تصرفات سارة تروق لمديرة الأكاديمية رولا سعد التي لم تستطع حتى الآن خلق قصص حب مشوقة كما كانت تفعل كل عام. لذا، قررت الاعتماد على سارة كمحرك للمشاكل والخلافات في الأكاديمية بغية خلق المزيد من التشويق. إذ أنّها لم توجه أي ملاحظة لسارة حتى الآن، على رغم أنّها اشتهرت بحزمها مع الطلاب عندما يقومون بأفعال كهذه.


من جهة أخرى، لا يبدو أنّ سهرات هذا الموسم تحظى بإعجاب المشاهدين. إذ بات التكرار سمة اللوحات التي تفتقر إلى الإبهار الذي اعتاده جمهور البرنامج. ولم تكن موفقة اللوحة التي قدمها محمّد رافع وإفرام سلامة لأغنية "سيف الأعداء"، وخصوصاً أنّها أغنية فلكورية قدمت بديكور وملابس صينية! بينما يصر المشترك السوري محمد دقدوق على استعراض عضلاته الصوتية من دون التركيز على الطبقة والغناء. وعلى رغم قوة صوته، إلا أنّه يضيع في الاستعراض الذي يضعفه من دون أن يضيف له شيئاً.


وخلافاً لما كان متوقعاً من خروج المشترك السوري حسام، حالفه الحظ، وعاد إلى الأكاديمية بفضل تصويت زملائه. فيما غادر البحريني محمد رحمة، ونال الكويتي عبد السلام أعلى نسبة تصويت. إذ حصل على 57.43 % مقابل 33.04 % لحسام، و9.54 % لمحمّد الذي نال خمسة من أصوات الطلاّب مقابل 10 أصوات لحسام.
يذكر أنّ الفنان ملحم زين حلّ ضيفاً على البرايم الرابع، إضافةً إلى المغني الأفريقي إدي واتا.


المزيد
سارة فرح رأس الفتنة في "ستار أكاديمي 8"
الإشادة بصوت سارة فرح في "ستار أكاديمي"