كريم عبد العزيز يتماثل للشفاء ويستجمّ في لندن

دعاء حسن ـ القاهرة  |   6 أبريل 2011

بعدما تحسّنت حالته الصحية، اغتنم الفنان كريم عبد العزيز فرصة تواجد زوجته وابنيه في لندن ليصطحبهم يومياً في جولة ترفيه هناك.

وأكد كريم في اتصال مع "أنا زهرة" بأنّه أصبح يمارس حياته اليومية بشكل طبيعي. وأضاف أنّه يتنزه يومياً مع زوجته هايدي وابنيه ملك وعلي في شوارع لندن، خصوصاً أنّ الأطباء نصحوه بالمشي والحركة بعد استقرار حالته. علماً بأنّه تجاوز مرحلة الخطر إثر إصابته بأزمة صحية مفاجئة. إذ اكتشف الأطباء إصابته بـ 8 جلطات في الرئة.

وأضاف كريم أنه كان يتمنى قضاء فترة نقاهته في مصر، لكنّ الأطباء أكّدوا على خطورة السفر على حالته الصحية. لذلك قرّر قضاء فترة النقاهة في لندن حيث ما زال يخضع للإشراف الطبي.

وأشار كريم إلى أنّه يتلقى يومياً اتصالات من الجمهور وأصدقائه الفنانين الذين يحرصون على الاطمئنان على صحته ومنهم منى زكي، وأحمد حلمي، وغادة عادل، ومجدي الهواري، وأحمد السقا وغيرهم من أصدقائه في الوسط الفني.

يذكر أنّ كريم تعرض لأزمة صحية عندما كان مع والدته في لندن لإجراء بعض الفحوصات الطبية لها. وهناك، شعر بآلام حادة في صدره، وفقد وعيه. وعلى الفور، دخل العناية المركزة واكتشف الأطباء إصابته بـ 8 جلطات في الرئة.