أمير يرفض التعاون مع نانسي

زهرة الخليج  |   15 أبريل 2011

رفض أمير سعودي التعاون مع نانسي عجرم على الصعيد الغنائي. في مؤتمر صحافي عقده أخيراً في منزله في الرياض، صرّح الأمير خالد بن يزيد أمام حشد من الإعلاميين أنّه لا يستطيع أن يقدم قصيدة تقوم بغنائها الفنانة اللبنانية. وأضاف: "أنا أكتب شعراً شعبياً. وحتى لو طلبت نانسي مني قصيدة، سأرفض لأنّني أتمنى أن يشعر الفنان بما يقوله وليس العكس". غير أنّ هذا الرفض أثار الكثير من التساؤلات، خصوصاً أنّ عجرم برعت في الغناء الخليجي، وأغنيتها "أسعد الله مساك" التي احتواها ألبومها الأخير، حظيت بنجاح كبير في المملكة.
وعلمت "أنا زهرة" من مصادر مقرّبة أنّ الشاعر الأمير أراد بهذا الرفض أن يشدّد على أنّه يفضّل أن يغني كلماته فنانون خليجيون، سواء كانوا محترفين أم هواة لأنّ ذلك يمثل دعماً للأغنية الخليجية ومساهمةً في الحفاظ عليها وفق ما يرى الأمير. ويقرأ متابعون أنّ تحوّل المؤتمر إلى الحديث عن نانسي أمرٌ طبيعي بسبب الشعبية التي تتمتع بها الفنانة اللبنانية في السعودية، وخصوصاً بعد "أسعد الله مساك" وهي من كلمات وألحان سعودية. ونفت أن يكون بينهما أي خلاف. يذكر أنّ الأمير الشاعر خالد بن يزيد قدم العديد من الأعمال الفنية مع لعبادي الجوهر، ومحمد عبده، وطلال مداح، وعبد الكريم عبد القادر، والفنانة الراحلة رباب ورجاء بلمليح.