نجوى كرم تنفي غناءها لمصر

رحاب ضاهر - بيروت

  |   15 أبريل 2011

تلقى موقع "أنا زهرة" توضيحاً من مكتب نجوى كرم بعد نشر خبر بعنوان "نيران الثورة تصيب نجوى كرم" حيث حكي عن مقاطعة الجمهور التونسي لألبوم نجوى المقبل بسبب نيتها الغناء لثورة مصر وتجاهلها تونس. ونفى التوضيح الوارد من مكتب الفنانة اللبنانية الأخبار التي انتشرت عن تسجيلها أغنية خاصة بمصر في مناسبة "ثورة النيل". وأكّد بأنّ كل ما نشر عن الموضوع لا يمت إلى الحقيقة بصلة رغم المحبة الكبيرة التي تكنّها نجوى للشعب المصري. كما ذكّر بالتحية الدائمة التي كانت توجهها للشعب التونسي. وكان لـ "شمس الأغنية اللبنانية" تصريح حول هذا الأمر في برنامج Arabs Got talent.


ويأتي هذا النفي بعدما أوردت مجلة "الكواكب" المصرية تصريحات نسبتها لنجوى تؤكد فيها بأنّها قررت تقديم أغنية لشباب مصر ورجالها، تتحدث عن بطولاتهم وتضحيتهم بأنفسهم في سبيل الحرية والكرامة، وقام الشاعر اللبناني نزار فرنسيس بكتابة الأغنية التي تقول كلماتها:


"لأنك أم الدني/ وبالكرامة مزينة/ أنت غير... وشعبك غير/ وكل ما رف جناح الطير/ تبقى بخير الدني/ لأنك أم الدني... وبالكرامة مزينة".


ويبقى سؤال: هل تراجعت نجوى عن قرارها بالغناء لمصر كي لا تغضب الشعب التونسي الذي يعتبرها ملكة الغناء، وخوفاً من مقاطعة ألبومها الجديد الذي سيصدر قريباً وخصوصاً أنّ شعبيتها في تونس تفوق كثيراً شعبيتها في الحروسة؟

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث