سرّ غضب جنات من حفلة الشهداء

دعاء حسن ـ القاهرة  |   27 أبريل 2011

استمراراً للتأجيلات والاعتذارات التي تشهدها حفلة يوم الشهيد منذ الإعلان عن إقامتها، علمت "أنا زهرة" أنّ الحفل في طريقه للإلغاء قبل 48 ساعة من موعده.
وما زالت الجهة المنظمة تتفاوض مع القوات المسلحة من أجل إقامة الحفل في موعده، لكن القوات تصر على إلغائه لدواع أمنية.


ولم تعد هذه الأزمة الوحيدة التي شهدها الحفل، بل يواجه أزمة أخرى بعدما هددت المطربة جنات بالانسحاب. إذ أنّها ترى أنّها لم تنل حقها من الدعاية على عكس المطربين المشاركين معها. وبالفعل، غضبت جنات من الجهة المنظمة وكادت تعتذر.


وقبل جنات، اعتذر أيضاً المطرب السوري مجد القاسم عن عدم المشاركة، وبرر ذلك بأنّ الحفل تأجل أكثر من مرة. كما اعتذر المطرب اللبناني وائل جسار ووقع الاختيار على المطرب علي الحجار بدلاً منه.
يذكر أن الحفل قد تأجل أكثر من مرة. وكان من المقرر إقامته في 28 آذار (مارس) الماضي في مدينة الإنتاج. لكن الجهة المنظمة فوجئت برفض المسؤولين في المدينة بعدما تعذر تأمين المكان الذي سيقام به الحفل. بعدها تأجل إلى 16 نيسان (أبريل)، وأخيراً إلى 28 منه لينتهي بإلغائه.


وكان من المقرر أن يشارك في الأمسية كل من حمادة هلال، وجنات، ومحمد نور، ومروة نصر، وعزيز الشافعي، وحسام بدر، ومحمود كاستن في مركز "شباب الجزيرة". وكان يُفترض أن يعود ريع الحفل لصالح أسر شهداء "ثورة 25 يناير". ويهدف الحفل إلى تكريم أسر الشهداء وعلاج المرضى من خلال فريق مكون من 150 طبيباً استشارياً. كما يهدف إلى بعث رسالة طمأنينة إلى دول العالم بأنّ مصر آمنة، والدليل إقامة حفل كبير يضم كوكبة من ألمع نجوم الغناء في الوطن العربي. يذكر أنّ هؤلاء النجوم كانوا وافقوا على المشاركة من دون مقابل.


للمزيد:
علي الحجّار ينضم لنجوم "يوم الشهيد"
جنات وحمادة ووائل نجوم "يوم الشهيد"