سهير البابلي... الفنانة التي أضحكت الرئيس

دعاء حسن ـ القاهرة  |   10 سبتمبر 2012
كعادتها وبخفة دمها المعهودة، حكت الفنانة سهير البابلي عما دار خلال لقائها بالرئيس محمد مرسي. إذ أثارت جواً من الخفة والمرح خلال لقاء الفنانين بالرئيس المصري. وخلال استضافتها ضمن برنامج "ناس بوك"، كشفت الفنانة المحجّبة للإعلامية هالة سرحان تفاصيل اللقاء، خصوصاً أنّها تسبّبت في إثارة ضحك الرئيس والفنانين، مؤكدة أنّها طلبت السماح لها بالكلام. وحين سمح لها الرئيس، وقفت وسط الحضور وقالت: "يا ريس احنا جينا من الساعة الواحدة ظهراً ومفيش حد عزم علينا بكوباية مياه أو باكو بسكويت"، فضحك الرئيس بشدة خصوصاً عندما علم أنّها سهير البابلي. وأضافت أنّها سعدت للغاية عندما تذكّرها الرئيس في مسرحية "ريا وسكينة" بل تذكر مشهدها مع أحمد بدير خلال تناول البيض، مؤكدة أنّ هذا الموقف يدل على أن الرئيس يتابع الأعمال الفنية، ولا يكره الفن والفنانين كما يردد البعض. وانتقدت الممثلة الكوميدية الحراسة الأمنية المشددة المحيطة بالرئيس، مؤكّدة أنّ هذه الحراسة تذكر المصريين بالنظام السابق. كما دعته إلى الاستغناء عنها، مؤكدة أنّ المصريين بدأوا يحبونه. كما تطرقت إلى النظام السابق، مؤكدة أنّ حسني مبارك كان يشاهد مسرحياتها السياسية خلال سفره بالطائرة، وكان يطلب مسرحيات محددة لمشاهدتها. كما كانت زوجته سوزان مبارك تحرص على حضور عروضها المسرحية، مؤكدة أنّه عندما ارتدت الحجاب، قال الرئيس السابق "أحسن ارتاحنا من لسانها الطويل".