نجيم: أضع ماكياجي بنفسي

زينة حداد - بيروت  |   7 أغسطس 2012

نادين نجيم، ملكة جمال لبنان للعام 2004، تميّزت بجمالها منذ إطلالتها الأولى على المسرح خلال حفل إنتخاب الملكة. ملامحها شرقية قويّة وبعيدة عن الجمال الاصطناعي. تلفت الملكة الشابة أنها تحبّ ألوان الماكياج الترابية مع "آي لينر" أسود على العينين، لتبدو متواضعة في ظهورها. تواظب على وضع كريمات الترطيب دائماً وتحبّ البرونزاج في الصيف.

 

ما تعريفك لكلمة "جمال" بشكل عام؟ وما مقاييس الجمال لديك؟
الجمال هو نعمة من الله يهبها لنا. قد نرى الجمال في الورود وبعض الحيوانات والطبيعة الخلابة المليئة بالكنوز الجميلة. لا مقاييس ثابتة للجمال تنطبق على الكل، لأن الجمال أذواق مختلفة ومتنوّعة.

 

هل أنت مبالغة في إهتمامك بشكلك الخارجي؟ وما هي العلامة (على 10) التي تضعينها لنفسك؟
كلا، أنا بسيطة في إهتمامي بجمالي، كأي إمرأة أخرى. وقد أضع علامة 8/10.

 

كيف تحافظين على بشرتك خصوصاً خلال فصل الصيف؟
أستعمل الكريمات المرطبة والمغذية في الصيف والشتاء، لأن بشرتي دهنية لذلك لا أعاني من الجفاف خلال الصيف.

 

ما هي الكريمات التي لا يمكن أن تستغني عنها؟
كريمات الترطيب التي تعطي رونقة للبشرة، إضافة إلى الواقي من الشمس.

 

هل تضعين الماكياج يومياً؟ كيف هي علاقتك بالماكياج؟
أضع ماكياجاً يومياً ناعماً من دون "فون دي تان". أنا أحبّ مهنة خبيرة التزيين (الماكياجية) لأنني أطبّق ماكياجي في كل إطلالاتي منذ زمن طويل وحتى خلال توزيع الجوائز وكان آخرها في الموركس دور.

 

هل تضعين الماكياج لوحدك؟ أم تفضّلين الاستعانة بخبير تزيين؟
كلا، لم أستعن أبداً بخبير تجميل خلال حياتي، وأنا على اضطلاعي بكل ما يجري في صيحات موضة الماكياج في العالم وهي موهبة من الله إكتشفتها منذ صغري، وأنفذ الماكياج لأمي وبعض صديقاتي، ولدي كميات كبيرة من مستحضرات التجميل وأشتري كل ما هو جديد في الأسواق.

 

ما هي ألوان الماكياج المحبّبة إلى قلبك؟
الألون الترابية على أنواعها مع "آي لاينر" أسود وأحياناً قد ألجأ إلى اللون الزيتي لأنه يليق بي، وحسب المناسبة المدعوّة إليها.

 

ماذا تضعين في حقيبتك دائماً؟
لا تفارق حقيبتي: علبة الماكياج ومفتاح البيت ودفتر المواعيد والبارفان.

 

هل تلجأين إلى الأقنعة الطبيعية؟ وهل تحضرينها في المنزل؟
أحياناً أستعمل الأقنعة أي مرة واحدة في الأسبوع، إذا كانت بشرتي متعبة وبحاجة إلى عناية. وتلك الأقنعة هي طبّية ومفيدة للبشرة.

 

هل تطالعين كتباً لها علاقة بالعناية بالبشرة والجمال الخارجي؟
أبداً، لكنني أتابع البرامج التي تعنى بالموضة، وقد آخذ منها بعض أفكار الماكياج وأطبّقها.

 

ما رأيك بالبرونزاج؟ هل تفضلينه أم اللون الطبيعي؟
أحبّ البرونزاج، لكن لا أتعرّض للشمس خلال فترة الظهيرة في الصيف بل أنتظرها لحين يخفّ وهجها.

 

ما مدى اهتمامك بالشوكولا؟
لا أحبه كثيراً، وأفضل حلوى "المغلي" عليه لأنها لذيذة وهي سهلة التحضير في المنزل وطعمها لذيذ.

 

ما أهمية المياه عندك؟
لا أتناول الكثير من المياه وهذا أمر غير صحيّ خصوصاً في فصل الصيف ويجب أن أكثر منه.

 

خلال سفرك إلى الخارج، ما هي المستحضرات التي تجلبينها معك؟
أشتري المستحضرات الجديدة التي تعنى بالبشرة.

 

ما هي النصائح التي تقديمنها للمرأة الخليجية؟
أنصحها بأن تكون على طبيعتها وبسيطة في لباسها وإكسسواراتها، وأن تبتعد عن التكلّف في مظهرها، فهي جميلة كيفما كانت.

 

برأيك ما هي مميزات المرأة الخليجية؟
الخليجية إمرأة جذابة لا تحتاج إلى الكثير من الاكسسوارارت لإظهار جمالها، فهي صاحبة إطلالة لافتة.

 

ما هي الألوان التي تليق بالمرأة الخليجية؟
هي صاحبة بشرة سمراء وتليق بها كل الألوان، يكفي فقط أن تختار المرأة الخليجية ما تحبّ وتطبّقه بطريقة بسيطة.

 

كيف تصفين الجمال الخليجي؟
الخليجية جذابة جداً وتتميّز بأنها صاحبة عينين كبيرتين جميلتين وفيها سحر غريب.

 

كيف هي علاقتك بالانترنت؟
أنا متعلّقة بالانترنت، لأنه من ضمن عملي، لكني في الوقت نفسه لست مدمنة عليه.

 

هل تقرأين ما يجول في مواقع الانترنت؟
نعم، أتصفّح بعض الصفحات العربية والعالمية اللافتة والمتنوّعة.

 

هل تطبيقين النصائح التجيملية التي تعرضها تلك المواقع؟
أبداً، فقط أقرأها ولا أطبّقها أبداً.

هل لديك مواقع ألكترونية تدعمك؟
نعم، هناك موقعين على صفحة الفايس بوك تشجعني، وبدوري أتحدث معهم أحياناً وأدعمهم.