مهرجان الجاز ينطلق غداً في سورية

ياسر المصري - دمشق

  |   3 أكتوبر 2015

تنطلق غداً في قلعة دمشق، فعاليات الدورة السادسة من مهرجان "الجاز يحيا في سورية". الإفتتاح سيكون مع "بارانا" الهولندية التي تُعد إحدى أهم الفرق التي تمزج بين الموسيقى التركية الشرقية والإرتجالات المثيرة للموسيقى الهولندية. وستقدّم الحفلة الأولى الفنانة السورية الشابة لينا شماميان التي يقوم مشروعها على مزج التراث الموسيقي السوري بالجاز. كما ستتشارك مع كارلا بيلو في حفلة جاز إسباني.

وتشارك في المهرجان هذا العام فرقٌ متنوعةٌ من مختلف أنحاء العالم، تحمل كلٌ منها تجربةً خاصةً في موسيقى الجاز: من ألمانيا، تقدم فرقة "أم أس أف بريخت" أعمالاً يشكّل الإرتجال والتنوّع سمتها الأساسية، إضافة إلى فرقة "إيفيد أريست" النرويجية. كما تشارك فرقة "لارا بيلو" الإسبانية وفرقة "مارك بيرينو" السويسرية، اللتان تشكّلان علامةً فارقةً في الجاز المعاصر، إضافة إلى فرقة "أندرس باندكيه" الدانماركية. على الصعيد المحلي، تشارك فرق جاز سورية عديدة، على رأسها "أوركسترا الجاز السورية" التي تُعدّ الأولى من نوعها في العالم العربي، وتضم حوالي 20 عازفاً ومؤدياً، وتعمل على تجديد برنامجها بصورةٍ مستمرةٍ.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث