نصائح بسيطة للوقاية من الإنفلونزا

د ب أ  |   14 فبراير 2014
مع حلول الشتاء، تزداد حالات الإصابة بالانفلونزا بسبب انتشار الفيروسات المسبّبة لها في الجو. وأكّد اختصاصي أمراض الباطنة الألماني بيتر فاغلر أنه يمكن الوقاية من الإنفلونزا عبر اتباع بعض النصائح والإرشادات البسيطة. وأوضح عضو "الرابطة الألمانية لأطباء الأمراض الباطنة" في مدينة بون، إنّ أهم هذه النصائح يتمثل في إتباع معايير النظافة والرعاية الصحية للأيدي؛ لأنّ تلوث الأيدي يُعد أحد العوامل الأساسية لانتقال العدوى. كما أنه من المهم الحفاظ على رطوبة الأغشية المخاطية وسريان الدم وتدفقه بداخلها. وحذّر طبيب الباطنة الألماني قائلاً: "تُمثل التدفئة الشديدة إحدى أكبر المشاكل التي تتعرض لها الأغشية المخاطية خلال الشتاء، لاسيما في الأماكن المغلقة، مما يتسبب في جفاف الهواء وبالتالي جفاف الأغشية المخاطية". ولترطيب الأغشية المخاطية، ينصح فاغلر بتهوية المنزل بانتظام والخروج في الهواء الطلق بصورة متكررة، مع تناول كميات كبيرة من السوائل لا تقل عن 1.5 لترات من الماء يومياً، مع العلم بأن القهوة والشاي لا يتناسبان مع هذا الغرض. كما ينبغي إمداد الجسم بكميات وافرة من الفواكه والخضروات والأطعمة الغنية بالألياف الغذائية؛ إذ يعمل ذلك على إمداد الجسم بكميات كبيرة من الفيتامينات والمعادن التي تعزّز جهاز المناعة وتقي من الإصابة بالأمراض؛ ومن ثم لن تكون هناك أي حاجة لتناول مكملات غذائية. ومن المفيد تلقي التطعيم ضد الإنفلونزا، مع العلم بأنّ فاعليته لا تظهر إلا بعد مرور 10 إلى 14 يوماً من تلقيه، لكن لا يعني ذلك أن تلقيه في الوقت الحالي غير مفيد. وعند الإصابة بنزلة برد، ينصح فاغلر باللجوء إلى بعض الوسائل المنزلية البسيطة كتناول الحساء الساخن أو العسل مع الحليب. ويعمل ذلك على تحسين سريان الدم وتدفقه في الأغشية المخاطية. كما تتمتع عملية الاستنشاق بفاعلية كبيرة في التخلص من نزلات البرد، لاسيما المعتمدة على الملح.