نادي دبي للسيدات يحتفل بالمرأة والطفل

زهرة الخليج  |   10 مارس 2014
إحتفالاً باليوم العالمي للمرأة وللعام الخامس على التوالي، نظم نادي دبي للسيدات، العضو في مؤسسة دبي للمرأة، السبت في مقر النادي، "يوم اللياقة الصحي" والذي شهد إقبالاً كبيراً من السيدات والأطفال، وتم تخصيص ريع الحدث لصالح مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال. وأقيم يوم اللياقة الصحي الخامس برعاية كل من كاديلاك، الراعي الذهبي، وكايند كير، الراعي الفضي، وتركزت فعالياته حول أهمية العناية بالصحة واللياقة، تضمنت حصصاً متنوعة في اللياقة البدنية، في الصالة الرياضية وفي الهواء الطلق، وركناً للأطعمة الصحية المتعددة، وقسماً لتقديم الكشوفات والاستشارات الطبية، ونصائح في التغذية ودروس في طرق إعداد الطعام الصحي وورش عمل في قانون الجذب والطاقة الإيجابية والتغذية السليمة، بالإضافة إلى ركن خاص للأطفال متعدد الأنشطة. وقد شهد الحدث كل من سعادة عفراء البسطي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال، شمسة صالح، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمرأة، لمياء عبدالعزيز، مديرة نادي دبي للسيدات، مريم بن ثنية، مدير إدارة الإتصال في مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال، وعدد كبير من السيدات العضوات وغير العضوات. وفي هذه المناسبة، قالت لمياء عبدالعزيز خان، مديرة نادي دبي للسيدات: " يسرنا في يوم المرأة العالمي، أن نركز في احتفالنا بالمرأة على أكثر المواضيع التي نختص بها وهو العناية بصحة المرأة الجسمية والنفسية وصحة أطفالها. لقد لاقت فعاليات اليوم الصحي نجاحاً وإقبالاً كبيراً وتجلى ذلك من التفاعل الإيجابي الذي رصدناه من خلال مواقع نادي دبي للسيدات للتواصل الإجتماعي، فقد حرصنا هذا العام على التنوع في الأنشطة وعوامل الجذب التي صممت خصيصاً لتعريف السيدات على طرق سهلة لتبني عادات صحية في الحياة اليومية، ضمن روح من المرح والمتعة". وأضافت: "يعكس يوم اللياقة الصحي رسالة نادي دبي للسيدات في نشر االتوعية والثقافة الصحية للمرأة والأسرة، حيث نؤمن أن كل امرأة تلعب دوراً جوهرياً ضمن العائلة والمجتمع، في غرس العادات اليومية الصحية لدى أبنائها وأسرتها. كما يسعى النادي من خلال يوم اللياقة الصحي إلى لفت انتباه السيدات والشابات إلى ضرورة إجراء الكشوفات الدورية للعناية بصحتهن، وتبني مفاهيم إيجابية لجذب الخيارات الصحية، وممارسة التمارين الرياضية المنتظمة لأن العقل السليم يحتاج جسماً سليماً كي يبدع". وشملت الفعاليات "ممشى اللياقة" والذي يتكون من عدة أجنحة تشمل فحوصات صحية مجانية للزائرات ونصائح العناية بالشعر والبشرة، وفحص النظر والسمع بالتعاون مع عيادة كايند كير، وفحوصات السكري، ضغط الدم، واختبار مؤشر كتلة الجسم ونصائح في التغذية، وفحص الكوليسترول، العمود الفقري والكثافة العظمية من المشفى الكندي التخصصي، والنسائية من المستشفى الدولي الحديث وفحص الأسنان بمشاركة مراكز وعيادات طبية مختلفة. وقدمت خبيرة تغذية من عيادة ساما الطبية استشارات حول التغذية السليمة، بالإضافة إلى استشارات للأمراض النسائية وطرق الوقاية منها، واستشارات في الصحة النفسية تقدمها خبيرة من مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال. وضم ركن الأطفال أنشطة متنوعة برعاية دانون منها رسوم وحرف يدوية للأطفال، ودروس في اللياقة مثل بودي بامب، وزومبا، ورقص الباليه، وتعلم الأطفال درساً في الطبخ عن كيفية تحضير الوجبة الصحية، بالإضافة إلى زراعة المحاصيل العضوية. وشاركت السيدات في مجموعة متنوعة من دروس اللياقة البدنية في الصالات الرياضية المغلقة كما في الهواء الطلق على شاطئ البحر، مثل الزومبا، والأكوا أيروبيك، واليوغا، والبيلاتس، وبودي بامب والتسلق على الحائط، وغيرها الكثير. وقدم يوم اللياقة الصحي خيارات غذائية صحية واسعة من سالاديشيس، و إن_كيه_دي بيتزا، وجست فلافل، وميلت فروزن، إسينشيالي للعصير الأخضر، وشاركن أيضاً في إعداد وجبة غذائية صحية من خلال نصائح خبيرات في الطهي. وقد خصص منتجع الأصالة الصحي في نادي دبي للسيدات، ركناً خاصاً على الشاطئ قدم علاجات في التدليك مثل تدليك القدمين "ريفلكسولوجي" والتدليك الخاص بالغدد اللمفاوية وتدليك الرأس على الطريقة الهندية.